10 اخطاء تداول و كيف يمكن للمتداولين تفاديها

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

Contents

10 اخطاء تداول و كيف يمكن للمتداولين تصححيها

وقت القراءة: 16 دقائق

ما هي أكثر أخطاء تداول الفوركس شيوعاً التي يرتكبها المتداولون؟ يناقش هذا المقال جميع أخطاء التداول الرئيسية التي يرتكبها المتداولون في أسواق الفوركس. من الأكثر شيوعاً، إلى الأقل شيوعاً، ستوفر هذه المقالة نظرة عامة على جميع الأشياء المهمة التي يجب عليك البحث عنها و تجنبها عند بدء تداول الفوركس (أو حتى لمتداولين الفوركس المحترفين الذين قد لا يكونوا على علم بها بعد!) .

جميع الأشخاص الذين ينضمون إلى صفوف المتداولين الماليين, يقومون بذلك بنية كسب المال، و مع ذلك، فإن قلة قليلة منهم فقط هي التي تكون في الواقع مربحة في الفوركس. ما الذي يمنع الكثير من المتداولين من النجاح؟ و ما هو الاختلاف في تداول القلة؟ يمكن أن تكون أخطاء الفوركس أمراً باهظاً الثمن و بحق.

في الواقع، في المجال الذي يحاول فيه المتداولون جني الأموال، يمكن أن يكون الخطأ البسيط مكلفاً. كما هو الحال مع أي نوع آخر من الأعمال، يتطلب تداول الفوركس أيضاً بعض الإرشادات و المبادئ التي يجب على المرء اتباعها. و من المثير للاهتمام، أنه يمكن تجنب أخطاء مبتدئين الفوركس بسهولة إذا تمكنت من التعرف عليها أولاً.

10 أخطاء تداول الأكثر شيوعاً في الفوركس

نقص التعليم التداول

الخطأ الأول و الأكبر في تداول العملات للمبتدئين هو عدم وجود فهم كامل لكيفية عمل الأسواق المالية. غالباً ما يعتقد مبتدئي الفوركس أن مجرد وجود استراتيجية تداول جيدة أمر كافي. و مع ذلك، فإنه ينتهي بهم الأمر دائماً إلى خسارة أموالهم. هذا هو نفسه محاولة إنشاء عمل تجاري في قطاع ليس لديك أدنى فكرة عنه. قصة مألوفة؟

إن معالجة هذه المشكلة واضحة تماماً من حيث الحل، و ليس هناك الكثير للمناقشة. تعلم كأنه لا يوجد غد، الحصول على تعليم فوركس جيد أمر في غاية الأهمية! يميل المبتدئين إلى قراءة عدد قليل فقط من الكتب الجيدة في التداول، و مقالات قليلة فقط قبل بدء التداول. إنهم يمارسون القليل جداً، متناسين أنهم يتلاعبون مع مهنة تحتاج إلى سنوات لإتقانها!

في الواقع، يميل المتداولون المبتدئين إلى معرفة القليل عن التداول المالي لدرجة أنهم غالباً ما لا يعرفون من أين يبدأون. إذاً كيف يمكن للمتداولين تجنب ارتكاب أكبر خطأ تداول في الفوركس و أكثرها وضوحاً؟

عن طريق الدراسة و القراءة و مشاهدة ندوات عبر الإنترنت و حضور ندوات التداول و التدريب على حساب تجريبي. مهما اخذت – مهما كلفت. إذا لم يكن لديك الوقت، أوجد قليلاً لذلك! أنت لا تعرف أبداً أيها ستكون لحظة بداية نجاحك، أو كم سيستغرق الأمر للوصول إلى ربح ثابت.

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

تجاهل خطة التداول

يجب أن تكون قد سمعت شيئاً عن الآثار الإيجابية لوجود خطة تداول. حسناً، ليست الأسواق المالية استثناءً في ذلك، و عدم وجود خطة تداول فوركس هي واحدة من أكثر أخطاء التداول انتشاراً التي يرتكبها متداولي الفوركس. ربما، و السبب في ذلك يرجع إلى عدم وجود فهم واضح للمتداولين كيف تبدو خطة التداول على الإطلاق.

ما هي خطة التداول؟

خطة التداول عبارة عن مجموعة صارمة من القواعد، نصفها يعتمد عليه المتداول من إستراتيجيته في التداول، و النصف الآخر مستمد من إستراتيجية الإدارة المالية الخاصة به.

إليك ما قد يبدو عليه خطة التداول:

  • ظروف السوق المحددة لدخول الصفقة
  • مقدار المال للمخاطرة في الصفقة
  • ظروف السوق المحددة للخروج إذا كنت مخطئا (وقف الخسارة)
  • ظروف السوق المحددة للخروج إذا كنت على حق (جني الأرباح)
  • الوقت التقريبي للسوق للوصول إلى هدفك
  • تدوين و تسجيل كل شيء

ضعف الإدارة المالية

قد تصبح الأمور محمومة في تداول الفوركس بسرعة، لأن وسطاء الفوركس يسمحوا لهم بمزيد من الحرية من حيث الرافعة المالية على حساب التداول الخاص بهم، في حين يتخلف المتداولون المبتدئين من حيث الانضباط في الإدارة المالية. مزيج من هذين يؤدي إلى مخاطر عالية، و اخطاء تداول باهظة الثمن.

إليك بعض الأشياء التي يحتاج المتداول إلى طرحها على نفسه، لتجنب ارتكاب اخطاء تداول الفوركس هذه:

  • هل يمكنني تحمل خسارة هذا المال؟
  • ما هو أقصى نسبة مئوية من إجمالي استثماراتي التي أكون مستعداً للمخاطرة بها في صفقة واحدة؟
  • ما هو الحد الأقصى لمقدار الصفقات التي يمكنني فتحها في وقت واحد؟
  • ما هي نسبة الربح / الخسارة التي تعد بها إستراتيجيتي؟
  • هل يتوافق ذلك مع نسبة المخاطرة / المكافأة لكل صفقة؟

قد تصبح الإدارة المالية في بعض الأحيان صعبة، لأنها تعتمد على الاستراتيجية. في بعض الحالات، تكون أفضل حالاً من خلال استراتيجية تعد بخسارة محتملة قدرها 1000 دولار و فوز محتمل بقيمة 500 دولار، و التي قد تعمل ثمانية مرات من عشرة. بينما، في بعض الأوقات تكون أفضل حالاً من خلال استراتيجية تعد بخسارة قدرها 500 دولار مقابل ربح قدره 1000 دولار، و لكنها تعمل مرتين من أصل خمسة. لذلك تعد التجربة و الخطأ جزءاً مهماً من العملية و سبباً آخر لوجوب استخدام المتداولين لحسابات التداول التجريبي قبل استخدام استراتيجياتهم في الأسواق الحية.

في أي حال ، إذا كنت بدأت للتو، أو إذا كنت تبحث عن أفكار جديدة ، فإن مقالاتنا التعليمية في التداول مجانية عبر الإنترنت هي أفضل مكان للتعلم من خبراء التداول المحترفين. احصل على أدلة خطوة بخطوة حول كيفية استخدام أفضل الاستراتيجيات والمؤشرات ، وتلقي رأي الخبراء حول أحدث التطورات في الأسواق الحية. انقر على لافتة أدناه للتدريب ما تعلمت عليه في حساب تجريبي مجاني!

تحديد الأهداف الخاطئة

ما هو النهج الأكثر صحة للتداول؟ القيام بالأمور بالطريقة الصحيحة، حتى لو كان ذلك يعني تحقيق ربح أقل أم القيام بذلك بأية طريقة أخرى، طالما أنها تعد بمزيد من العائدات؟ إنه سؤال صعب، لأن ما هو أكثر صحة لكل من المتداول و رصيد الحساب هو التوقف عن التفكير في المال تماماً. إذا كان كسب المال هو الهدف الوحيد للمتداول، خاصة في المراحل المبكرة من حياتهم الاحترافية في التداول، فإن مطاردة الأموال قد تصبح سبباً في الفشل.

عادة ما يؤدي مطاردة الأموال إلى كسر قواعد خطة التداول الخاصة بك. في صفقات محددة نادرة، قد يؤدي كسر هذه القواعد إلى زيادة العائد. و مع ذلك، على المدى الطويل، و التي قد تكون خطتك للتداول المالي، تؤدي دائماً إلى رصيد حساب فارغ. قد يحدث هذا بأحد الطرق التالية، أو عبر مزيج منها: التداول المفرط، و التحليل الزائد.

التداول المفرط: أحد الأخطاء التي يرتكبها متداولو الفوركس قد تكون ناتجة عن عدم كفاية الرسملة، مما يؤدي إلى استخدام المتداول بأحجام كبيرة تكون ببساطة كبيرة للغاية له، نسبة إلى رصيد حسابه، أو قد يكون ناتجاً عن إدمان التداول، مما ينتج عنه أوامر فتح صفقات مثلها مثل القمار في كثير من الأحيان.

مشكلة التداول المفرط الأولى – عدم كفاية رأس المال

تداول الفوركس يأتي عموماً على حسابات عالية الرافعة المالية كما هي. عدم وجود أموال كافية لإدارة الصفقات ببساطة يزيد فرص وقوع كارثة. لقد ذكرنا سابقاً في قسم إدارة الأموال، أنه يجب على المتداول دائمًا أن يقرر حجم المال الذي يرغب في المخاطرة به لكل عملية تداول مسبقًا.

ماذا عن المتداولين الذين ينجحون؟ كم يخاطرون؟ هل يستخدمون 100٪؟ أو 50٪؟ أو حتى 10٪ من رصيد حساباتهم في التداول؟ الجواب لا شئ من ذلك. بدلاً من ذلك، 1٪ أو 2٪ هو السقف المطلق الذي يمكنك إعتماده. و كم من رأس المال يمكن أن تشارك في وقت واحد؟ و مع كل الصفقات مجتمعة؟ الجواب هو: 5-7٪. ستتيح لك هذه الإدارة الدقيقة للأموال إتاحة مجال لأخطاء تداول الفوركس التي سترتكبها حتماً، ببساطة كجزء من عملية التعلم الخاصة بك.

حسناً اذاً ما هو الحجم الكافي؟ هنا مثال:

إذا كنت تتداول على 0.01 لوت (1000 وحدة من العملة)، و هو الحد الأدنى لحجم تداول العملات الأجنبية الذي يمكن لأي وسيط تقديمه، فستحتاج إلى ما لا يقل عن ألف دولار أمريكي من حيث الاستثمار، على حساب برافعة مالية 1:100، لتحمل فتح صفقة واحدة في وقت واحد. و بالنسبة لهذه الصفقة، لا يمكنك تعيين وقف خسارة أعلى إلى ما بين 50 إلى 60 نقطة فقط، لأن ذلك من شأنه أن يجعل المجموع الخاص بك: 5-7٪.

و نحن نتحدث عن وقف ثابت، و ليس وقفاً نفسياً، لأنه بمجرد أن يمر السعر بمستوى وقف خسارة نفسي، يبدأ المتداول في إعادة ترشيد قراراته و زيادة حجم وقف الخسارة لتفادي خسارة صفقته، مما يحيد عن خطته الأصلية الثابتة. أفضل نصيحة: لا تتجاهل أبداً خطة التداول!

إذاً كيف يمكن للتجار تجنب فرط رأس المال دون كسر قاعدة رأس المال المخاطر؟ الجواب: ادخر المال! يمكنك أن تفعل ذلك. وفّر وارن بافيت ما يصل إلى حوالي 10 آلاف دولار خلال سنوات دراسته الجامعية من خلال أداء وظائف متنوعة منخفضة الأجر. لقد نجح بذلك، حتى من دون رفاهية رافعة مالية 1:100!

مشكلة التداول المفرط الثانية – إدمان التداول

يمكن أن يكون تداول الأسواق المالية، و خاصة على فترات زمنية قصيرة، نشاطاً مثيراً للغاية. الأسواق تتحرك، و تدفق الأموال حقيقي، و هو مباشر. تجربة مبهجة حقاً. يبدو الأمر كما لو أن السوق يرغب في التداول. هذا الوهم لا ينبغي أن يملي عليك في التداول. لديك خطة للمتابعة، تذكر؟

مطاردة المال يأخذ حصيلة. إذا كان أحدهم يهدف إلى زيادة أرباحه، فإن المتداول ينحني عن استراتيجيته بشكل طفيف، و يدخل في المكان الذي يجب أن يتحلى بالصبر، و يخرج من حيث يجب أن يكون هادئاً. الإفراط في التحليل يأتي جنبا إلى جنب مع الإفراط في التداول.

من المحتمل أن يكون أحد أكبر الأخطاء التي ارتكبها تجار الفوركس هو أنهم يسيطرون على السوق. ذلك غير صحيح! يشبه التداول الناجح الصيد إلى حد كبير، حيث لا يملك الصياد أي سيطرة على الأسماك. لا يوجد الكثير مما يمكنك فعله حتى تصطاد السمكة الطعم. بمجرد أن يكون سعر السوق في المكان الذي تريده، فيمكنك أن تتداول. و لكن قبل تلك اللحظة، كل ما يمكنك فعله هو الجلوس بلا حراك.

تخبرك استراتيجيتك بالتحديد بظروف السوق التي يجب أن تنتظرها. إذا لم تكن هناك، ببساطة فهي ليست هناك لا تقلق. ليس لأنك افتقدتهم، و ليس لأنه يجب عليك البحث عنهم في أطر زمنية أصغر، و ليس بسبب وجود فجوة في استراتيجيتك. كلما بدأت التفكير في انتظار السوق بشكل صحيح، و بدء توفير المال بدلاً من خسارته، كلما كانت حالتك أفضل.

الخلط بين الغرض من التداول

قد يكون هذا مفاجأة إلى حد ما بالنسبة للبعض، و كذلك بالنسبة إلى العديد من المتداولين المبتدئين، لكن تداول الأسواق المالية عمل، بينما يعتبره معظمهم تسلية أو هواية. الخلط بين سبب رغبتك في المشاركة في التداول هو أحد أهم أخطاء تداول العملات الأجنبية التي يجب تجنبها. أولاً و قبل كل شيء، فهو يؤثر على مستوى التزامك بالتداول.

ثانياً، إنه يحدد موقفك من الأموال التي تستثمرها. الترفيه هو للمتعة. أمّا العمل لكسب المال. في التداول المالي، أنت تستثمر الأموال لتحقيق عائد على استثمارك، مما يجعل مفهوم التداول، عملاً أساسياً. إذا كنت تأمل في كسب المال على أساس ثابت في تداول الفوركس، فتصرف كرجل أعمال.

أخطاء تداول سيكولوجية في الفوركس

الجشع

أحد الأخطاء الشائعة في تداول العملات الأجنبية التي يمكنك ارتكابها هو الوقوع في فخ الجشع الشديد. لدى العديد من مبتدئي فوركس انطباعاً خاطئاً بأن بإمكانهم كسب 20٪، إن لم يكن أكثر، من حيث العائد خلال عام واحد. لسوء الحظ، هذه مطاردة فهد في البرية. لا يمكنك توقع مثل هذه العوائد المرتفعة بشكل واقعي إلا إذا كنت متداولاً استثنائياً و لديه خبرة كبيرة و تعليم جيد في التداول. يمكن أن يساعدك تحديد أهداف التداول الصحيحة على تجنب اخطاء تداول الفوركس، و يمكن أن يساعدك في أن تصبح تاجراً محترفاً في العملات الأجنبية.

سوء إدارة المخاطر

المخاطر و المكافآت تسير جنباً إلى جنب في أي سوق. الحقيقة هي أن مبتدئي فوركس لا يهتمون بهذا كثيراً.

إدارة المخاطر هي جزء أساسي يحدد نجاحك في تداول الفوركس. لا يمكنك توقع تحقيق أرباح عن طريق اتباع خطة تداول عمياء أو عن طريق استخدام مستشار خبير أو حل تجاري تلقائي. عندما تدير المخاطر بشكل فعال، يصبح تحقيق المكافآت حقيقة واقعة و ليس مجرد احتمال.

المخاطرة تقع فقط على رأس المال الذي يمكن أن تخسره، ولا شيء أكثر من ذلك. صدق أو لا تصدق، هناك العديد من مبتدئي الفوركس الذين يتاجرون برؤوس أموال لا يمكنهم تحمل خسارتها. قد يكون ذلك كارثياً لأن أسواق العملات الأجنبية، مثلها مثل معظم الأسواق الأخرى، مثل الأسهم، محفوفة بالمخاطر. لا توجد ضمانات بأنك ستجني المال دائماً. الخسائر في التداول جزء لا يتجزأ من تجارة الفوركس.

هناك أيضاً ضغوط إضافية عند تداولك بأموال لا يمكنك تحمل خسارتها. يطلب منك اتخاذ قرارات تداول غير مشروعة، لذلك حاول تجنب ذلك إن أمكن.

تجاهل الجانب النفسي للتداول

من اخطاء التداول للمتداولين أيضاً هو تجاهل الجانب النفسي الذي يلعب دوراً في التداول. يلعب علم النفس دوراً كبيراً في تجنب ارتكاب الأخطاء في تداول الفوركس. بعد كل شيء، الأسواق مكونة من متداولين مثلك تماماً. يعد فهم علم نفس السوق و نفسك نقطة انطلاق جيدة للتعرف على هذا الخطأ في التداول. قد تعلم بالفعل أن الخوف و الجشع هما أكثر المشاعر النفسية شيوعاً التي يمكن أن تؤثر على تداولك.

لتجنب ذلك، يجب ألا تدرب عقلك فحسب، بل يجب عليك أيضاً التعامل مع الأسواق بموضوعية.

10 نصائح لتفادي الوقوع في أخطاء تداول و النجاح في السوق

1. إذا أردت أن تكون غنياً – إستثمر في نفسك

يبحث الكثير من الناس عن طرق لكسب الثروة، لكنهم لا يبدأون من تلقاء أنفسهم.

ننسى دائمًا الاهتمام بأنفسنا و الاستثمار في رأس المال البشري لدينا.

أفضل شيء يمكنك القيام به هو تحسين و تطير مهاراتك طوال حياتك، على سبيل المثال، أن تكون دائمًا مرغوبًا فيه في سوق العمل و لديك المزيد من الخيارات و الأبواب المفتوحة أمامك.

نصيحة وارن بافيت هي أن تفعل كل ما هو ممكن لتحسين مهاراتك.

أول استثمار لأي مضارب أو مستثمر يجب أن يكون يكون في نفسه و مهاراته و معرفته!

إذا كنت ترغب في البدء في تنفيذ هذه النصيحة، تفضل بزيارة قسم التعليم لدينا

2. ثق بنفسك

وفقاً لوارن بافيت، تعد الثقة بالنفس أمرًا ضروريًا لتكون من بين أغنى المستثمرين.

رأيك مهم جداً، تحليلك كذلك. لذلك، من الأفضل إتباع الحدس و التحليل الخاصين بك، طالما أنك إكتسبت ما يكفي من الخبرة و المعرفة للإنتقال إلى عالم الإستثمار و التداول.

يجب ألا تكون الثقة عمياء، و لكن يجب أن تكون مبنية على أشياء ملموسة و ثابتة.

3. حوّط نفسك مع الأفضل

تلعب البيئة التي نعيش فيها يومياً دوراً أساسياً في ما الشخص الذي سيصبح كل واحد منا.

لذلك، سوف يجب أن تحيط نفسك مع الأشخاص المؤهلين، و المحفزين الذين يكملونك في مشاريعك، في شخصيتك و تجربتك, لكي تزيد من فرص نجاحك.

إن تآزر التفاعلات مع الأشخاص الناجحين مثل وارن بافيت يسرع عملية النجاح بسرعة كبيرة.

هذه ليست نصيحة استثمارية فقط من وارن بافيت على هذا النحو، لكنها نصيحة قيمة بغض النظر عن النشاط التي تخوضه!

4. لا تحافظ على السيولة طويلة الأجل

يقول وارن بافيت إنه لا يوجد استثمار أسوأ من السيولة النقدية.

في عالم الأدوات المالية، النقد هو كل شيء يحتوي على الودائع و السندات الحكومية و غيرها من أدوات سوق المال.

إذا كنت تريد أن تصبح ثريًا بسرعة، فكن واضحًا أنه لا يمكنك تنمية رأس مالك الخاص من خلال تخبئة فواتيرك تحت السجادة!

5. مؤشرات الأسهم

تظهر العديد من الدراسات أن الغالبية العظمى من المستشارين الماليين للاستثمار لا يمكنهم التغلب على سوق الأوراق المالية.

من المعروف أن الأسواق المالية تتسم بالكفاءة. هذا هو السبب في أنه من الأفضل الاستثمار في مؤشر البورصة بالكامل.

تكاليف إدارة الأصول مرتفعة جداً. حتى إذا تمكن مدير الأصول من التغلب على السوق، بعد سحب رسوم الإدارة، فإن صافي العائد أعلى أو أقل قليلاً من ربحية محفظة السوق.

إذا كنت تبحث عن طرق للثراء دون عمل، فإن استثمار رأس مالك الخاص هو الحل، طالما أن الاستثمار متنوع.

6. تنويع المحفظة الاستثمارية

سواء في التداول أو الاستثمار، لا أحد يعرف النتيجة 100 ٪ من العملية التالية التي تفتحها أو الاستثمار الذي تقوم به، لذلك فمن الضروري إستخدام التنويع في محفظتك.

التنويع يقلل المخاطر ببساطة من خلال الاستثمار في العديد من الأسهم أو المنتجات المختلفة.

لذلك، إذا انخفض سهم واحد، فمن المحتمل أن تغطي استثماراتك الأخرى خسارة هذا السهم.

7. استثمار أموالك على المدى الطويل

في حالة الاستثمار على المدى المتوسط أو حتى الطويل، من المهم معرفة الوقت اللازم للوصول إلى مستوى جذاب من الربحية.

عدم بيع أسهمك دون سبب وجيه هو نصيحة أخرى من نصائح وارن بافيت. إن قرار الاستثمار المعني هو نتيجة انعكاس طويل و مدروس، و يجب أن يكون قرار سحب المزايا قراراً مدروساً بشكل جيد و ليس رد فعل قائم على العاطفة في مواجهة التقلبات الحالية يوماً بعد يوم في أسواق المال.

8. كن صبوراً

واحدة من افضل النصائح على الإطلاق هي التحلي بالصبر عندما يتعلق الأمر بالاستثمار.

واحدة من عبارات وارن بافيت هي “أشتر الأسهم التي سوف تشعر بالراحة تماماً للحفاظ عليها لمدة 10 سنوات”.

ينصح جميع مستشاري إدارة الثروات بفترة زمنية لا تقل عن 4-5 سنوات للاستثمار في سوق الأسهم.

يمكنك أيضاً الاستثمار في العملات و السلع و العقود مقابل الفروقات الأخرى، و لكن إلى أن تكمل تدريب فوركس مناسب ، من الأفضل أن تجرب حساب تجريبي (قبل أن تبدأ في حساب حقيقي) لممارسة تداول العقود مقابل الفروقات على المؤشرات أو حتى الأسهم.

9. قبول الخسائر

تم تصميم الطبيعة البشرية بطريقة تجعل من السهل علينا قبول الربح السريع في سوق الأوراق المالية و من الصعب للغاية تحمل الخسائر، و هذا هو الحال.

سواء في سوق الأسهم أو في جميع الأسواق المالية الأخرى، من الضروري معرفة متى يجب ترك الصفقات المربحة مفتوحة و متى نحد الخسائر في الوقت المحدد.

إذا ارتكبت خطأً في أمر ما و سار بشكل سيء، فمن الأفضل أن تتحمل الخسائر قبل أن تكون أكبر. حتى أكبر المستثمرين يخسرون المال على بعض الاستثمارات.

مفتاح النجاح في التداول هو ترك الصفقات الرابحة تعمل و معرفة متى تقبل الخسائر.

10. جعل استثماراتك بسيطة

إذا كنت ترغب في إثراء نفسك من نقطة الصفر، يجب أن تفهم أولاً أن أفضل الاستثمارات هي الأسهل و الأبسط.

إذا كان سوق العملات يبدو معقدًا للغاية و لا تزال ترغب في الحصول على عائد جيد من استثماراتك، فيمكنك، على سبيل المثال، استخدام مؤشرات الأسهم مثل CAC 40 أو DAX 30 أو SP 500.

تقدم المؤشرات حلاً استثمارياً ميسور التكلفة مع مستوى مقبول من المخاطرة.

للبدء، يُنصح دائمًا بالتدرب على حساب تجريبي في بيئة خالية من المخاطر:

لحسن الحظ، تقدم Admiral Markets حساب تداول تجريبياً خالياً من المخاطر يمكّنك من القيام بذلك! قم بالتداول باستخدام أموال افتراضية و بيانات في الوقت الفعلي، في بيئة تداول خالية من المخاطر، بحيث يمكنك اختبار التقنيات الخاصة بك و اتقانها، قبل الانتقال إلى الأسواق الحية. أنقر على اللافتة أدناه لفتح حساب تداول تجريبي مجاني اليوم!

خلاصة اخطاء التداول و كيفية تفاديها

تعتبر بعض من أفضل الخطوات التي يمكنك اتخاذها لتفادي ارتكاب أخطاء الفوركس هي الدراسة، و البحث، و التخطيط، و اتباع خطط التداول الخاصة بك، و تدوين ملاحظات عن تقدمك، و القيام بكل ذلك مع حماية استثماراتك. إن عدم اتباع هذه التقنيات البسيطة هو أكبر خطأ تداول يمكن أن يحدثه متداول الفوركس. غني عن القول أنه يجب عليك التدريب أكبر قدر ممكن، قبل تنفيذ الاستراتيجيات الخاصة بك.

كلما بدأت أسرع, كلما بدأت تفادي أخطاء الفوركس أسرع. فلماذا لا تبدأ التداول التجريبي الآن؟

إذا كان لديك أسئلة و إستفسارات لا تتردد في تسجيل بياناتك هنا, و سيتواصل معك أحد أفضل مستشارينا الماليين لتوضيح أي إستفسارات و أسئلة تدور في بالك حول موضوع, و تقديم أفضل المعلومات من خبرتهم العملية.

إذا أعجبك المقال قم بمشاركته مع الأصدقاء, و أليك أيضاً بعض المقالات التي قد تهمك:

من نحن؟

بصفتنا شركة تداول مرخصة, Admiral Markets توفر لعملائها فرصة الوصول الى اسواق المال العالمية عبر أفضل المنصات و مختلف أنواع الحسابات التى تلائم احتياجتكم. سواء كان حساب تجريبي أو حقيقي, فلديك الفرصة و القدرة على تداول العملات الأجنبية و اكثر من 8000 اداة تداول على عقود الفروقات للأسهم, مصادر الطاقة, المعادن الثمينة, و المؤشرات العالمية و بأفضل الشروط و الخدمات اللازمة لذلك.إفتح حساباً الان و إبدء قصة نجاح جديدة مع Admiral Markets.

لا تحتوي هذه المقالة ولا يجب أن تفسر على أنها تحتوي على نصائح استثمارية أو توصيات استثمارية أو عرض أو طلب لأي معاملات في الأدوات المالية. يرجى ملاحظة أن التحليل السابق هذا لا يعد مؤشرًا على الأداء الحالي أو المستقبلي ، نظرًا لأن الظروف قد تتغير بمرور الوقت. قبل اتخاذ أي قرارات استثمارية ، يجب عليك طلب المشورة من المستشارين الماليين المستقلين لضمان فهمك للمخاطر.

كيف تصبح متداول ناجح في 2020؟

وقت القراءة: 26 دقائق

تداول الفوركس أصبح تحت متناول اليد، مثير، تعليمي، و يوفر للمتداول الكثير من الفرص. على الرغم من كل هذا، يفشل العديد من المتداولين في تحقيق نتائج جيدة في هذا السوق. في الواقع، فإن إحتمالية متداول الفوركس أن يخسر المال عالية. قد يكون تعلم تداول الفوركس و تعلم التداول بشكل عام أمراً صعباً، و لهذا السبب أنشأنا هذا المقال لك و لكل متداول يبحث عن النجاح.

ستعلمك هذه المقالة كيف تصبح متداول فوركس ناجح، و كيفية التداول في الأسواق الحية. بالإضافة إلى ذلك، سوف يعرض لك أفضل ممارسات التداول للمبتدئين. في الواقع، بما أنك تقرأ هذا المقال، فأنت بالفعل على الطريق الصحيح لتصبح متداول فوركس ناجح. ستجد أدناه نصائح عملية للمبتدئين و المحترفين على حد سواء. دون مزيد من اللغط، دعونا نغوص في التفاصيل إجابة سؤال: كيف اصبح متداول ناجح؟

كيف تصبح متداول ناجح؟

أول ما عليك القيام به عندما يتعلق الأمر بتداول العملات الأجنبية هو فهم ما تريد تحقيقه.

عند تحديد ما تريد، يجب أن تكون واقعياً. ضع لنفسك هدفاً واقعياً و قابل للقياس. قد يكون هذا شيئًا مثل: تحقيق عائد سنوي 20٪ على الاستثمار، أو كسب 5000 دولار أمريكي من الأرباح، أو الحصول على ما مجموعه 100 نقطة شهرياً أو ما شابه ذلك. أيا كان ما تقرره، ينبغي أن يكون هدفك سهل القياس. المهم أيضاً كمتداول هو تحديد هدف يمكن تحقيقه خلال فترة زمنية طويلة – يوصى بتحديد هدف سنوي لتحقيقه بدلاً من هدف شهري.

بمجرد تحديد هدفك الرئيسي لهذا العام، فقد حان الوقت الآن لبدء تعلم كيفية تحقيق ذلك لتكون متداول ناجح. أفضل طريقة هي تحديد الموارد المتاحة لك. قد يشمل ذلك حجم الإيداع الخاص بك، و مقدار الوقت الذي ترغب في إنفاقه على التداول، و مقدار الأموال المتاحة التي ترغب في إنفاقها على الأمور المتعلقة بالتداول (البرامج و غيرها). بمجرد أن تكون لديك رؤية واضحة هنا، دعنا ننتقل إلى الخطوة التالية.

بما أنك تعرف الآن ما تريد تحقيقه و ما ترغب في طرحه على الطاولة، فقد حان الوقت لوضع خطة عمل فهي حجر أساس المتداول. يجب أن تتضمن خطة العمل هذه أزواج العملات التي تخطط للتداول بها و كمية الصفقات التي ستلتزم بها. هذا أمر صعب بالطبع دون وجود إستراتيجية مناسبة، لذا قم أولاً بإعداد قالب لخطة العمل الخاصة بك، ثم انتقل إلى الخطوة التالية.

أهمية التعليم لتكون متداول ناجح

يتغير سوق الفوركس باستمرار، لذلك يجب أن يكون المتداول قادر على فهم الصعود و الهبوط في هذا السوق. لا توجد صيغة منقوشة أو مجموعة من القواعد لضمان النجاح لكل متداول على حدا. بدلاً من ذلك فهي مزيج من العديد من الأشياء في وقت واحد – و لكي تنجح في هذا السوق، يجب أن يتحلى متداول الفوركس الناجح بالصبر و الموهبة و العقل.

فهم هذا هي الخطوة الأولى في تعلم الفوركس. إذا كنت مهتماً ببدء تعليمك في فوركس، فلماذا لا تفكر في الحصول على دورة Admiral Markets ” Forex 101 ”، بحيث يمكنك معرفة كيفية التداول في الفوركس و العقود مقابل الفروقات من خلال دروس عبر الإنترنت من المتداولين المحترفين، و ذلك مجاناً تماماً.

يجب اعتبار القدرة على التحدث عن النسب و المخططات و المؤشرات و التداول بمثابة مهارة يحتاجها كل متداول ليصبح ناجحاً عندما يبدأ في التعرف على تداول الفوركس. في البداية، قد يكون من المغري أن تتعجل في تعلمك، لكن من المهم أن تتراجع من أجل إستراحة و إلتقاط الأنفاس، و تستغرق الوقت الذي تحتاجه، و تتقدم بمعدل معقول. يجب أن تكون قادراً على تقييم أدائك باستمرار، و فهم الأسباب الكامنة وراء أرباحك و خسائرك. الآن دعونا نرى بعض النصائح المثيرة لتصبح متداول ناجح في الأسواق العالمية!

8 نصائح لتصبح متداول ناجح في 2020

متداول الفوركس لا يماطل

هذه خطوة حيوية لتصبح متداول فوركس. الأشخاص الناجحون لم يؤجلوا أبداً عمل اليوم الى الغد. هذا الأمر أكثر أهمية عند تداول الفوركس. يجب أن تنتهز كل فرصة لتحقيق أهدافك في التداول. هذا هو السبب لديك لتطوير عادة لتجنب المماطلة. أفضل طريقة للقيام بذلك هي الحفاظ على جاهزيتك. حتى شيء بسيط مثل التداول باستخدام حساب تجريبي يمكن أن يساعدك في محاربة التسويف.

متداول الفوركس ينجح من خلال الممارسة و التدريب

لتصبح متداول ناجح عليك التدريب و الممارسة، فهناك عبارة جيدة ربما تكون قد سمعت بها بالفعل – “التدريب يوصل الى المثالية” “Practice makes perfect”. حتى أن بعض الأشخاص أعادوا صياغتها على أنها “Perfect practice makes perfect”، و هذا صحيح أيضاً. باستخدام حساب تجريبي، يمكنك التدرب لتطوير مهاراتك و استراتيجياتك. هذا مفيد للغاية أيضاً عندما تريد التعرف على منصة التداول و التعرف على ميزاته.

متداول الفوركس يستمر في التعلم

تبدو بسيطة، أليس كذلك؟ بعد كل شيء، الجميع يفهم أهمية التعليم المناسب. إن أفضل طريقة للتعلم هي زيارة صفحة ندوات فوركس و المقالات التعليمية لدينا، و دراسة شروط التداول حتى يسهل فهم المواد التعليمية. توفر Admiral Markets العديد من الموارد و المواد التعليمية، و التي يمكنك العثور عليها في قسم التعليم. لا توجد طرق مختصرة لتعلم الفوركس. قد يستغرق ذلك وقتاً و جهداً، و الكثير من الشغف. المتداول الناجح لا يكف عن التعلم.

تجارة خالية من المخاطر مع Admiral Markets

سيكون من دواعي سرور المتداول الذي يختار Admiral Markets أن يعرف أنه قادر على التداول بدون أي مخاطر من خلال حساب تجريبي مجاني. بدلاً من التوجه مباشرة إلى الأسواق الحية و وضع رأس المال الخاص في خطر، يمكنك تجنب المخاطر تماماً و ممارسة تدريبك ببساطة حتى تكون مستعداً للانتقال إلى التداول المباشر. سيطر على تجربتك في التداول، انقر فوق اللافتة أدناه لفتح حسابك التجريبي المجاني اليوم!

متداول الفوركس الناجح دائماً يحدد أهدافه

من أجل أن يكسب المتداول الناجح أقصى قدر من الأرباح، يجب أن يقر مناطق المخاطر و السلامة في السوق. لهذا تحتاج إلى أن تكون مدركاً للذات. الخطوة الأولى في أن تكون مدركاً للذات هي التأكد من أن أي رأس مال مستثمر و مخاطر محتملة في تداول العملات الأجنبية في المستويات المعقولة. باختصار، يجب أن تكون قادراً على تحليل أهدافك و غاياتك لتكون متداول ناجح. هذا هو أهم شيء يجب ملاحظته حول كيف تصبح متداول ناجح!

متداول الفوركس الناجح يستثمر ما يمكن تحمله

واحدة من أفضل النصائح لأي متداول جديد هي أن تبدأ بمبالغ صغيرة و تزيدها فقط من رصيد ربحك – و ليس من خلال ودائع أخرى. ليس عليك أن تستثمر مبلغاً كبيراً لجني الأرباح – يمكنك زيادة استثماراتك إلى الحد الأقصى، مهما كانت صغيرة. من خلال البدء صغيراً، يمكنك تقليل مخاطر حدوث خسائر فادحة عند استخدام كميات كبيرة من النقد. هذا جزء أساسي في فهم كيفية عمل فوركس و كيفية تداول الفوركس عبر الإنترنت بنجاح.

متداول الفوركس الناجح يبدأ بزوج عملات واحد

إن عالم تداول العملات معقد بسبب الطبيعة غير المتوقعة للأسواق و الشخصيات المختلفة و إيجارات المشاركين فيها. من الصعب أن تكون متداولاً مثالياً في العالم المالي. لهذا السبب، من المستحسن أن نبدأ بالتركيز على زوج عملات واحد – و يفضل أن يكون ذلك على دراية به و يمكنك تحديثه بسهولة. قد يكون من الأفضل اختيار عملة تستخدم عملة دولتك، أو عملة يتم تداولها على نطاق واسع. هذا سيجعل من الأسهل بالنسبة لك تعلم تداول سوق الفوركس.

متداول الفوركس الناجح يسيطر على مشاعره

إذا وجدت نفسك قلقاً بشأن السوق و تأثيراته على تداولك، فلا تتبع عواطفك. يعد الانخراط في مشاعر الذعر أو الجشع أو الإثارة طريقة مؤكدة لتدمير مهنتك التجارية. بدلاً من ذلك، حافظ على نهج منطقي و عملي لتداولك.

يجب أن يتبع جميع المتداولين استراتيجية تداول محددة مسبقًا، لذا تأكد من متابعتها. لا تغير رأيك فجأة في منتصف الطريق من خلال التداول القائم على العاطفة – فأنت أكثر عرضة لاتخاذ قرارات غير مسؤولة يمكن أن تكلفك كثيراً. في حين أن هذه النصيحة ليست إجابة مباشرة عن كيفية تداول الفوركس، إلا أنها قد تساعدك بالتأكيد على تجنب الأخطاء المكلفة.

المتداول الناجح يحتفظ بالسجلات

المتداول الناجح يتعلم من أخطاء، و هذا يمكن تنفيذه بعمق في تداول الفوركس. احتفظ بسجل لنجاحاتك و إخفاقاتك، وأي أخطاء أساسية و خطوات إيجابية اتخذتها من أجل تحقيق الربح الذي تريده. هذه خطوة مهمة في تعلم كيفية النجاح في تداول العملات الأجنبية.

كيف تصبح متداول محترف في الأسواق المالية

لتصبح متداول محترف طوّر استراتيجيتك

لتصبح متداول عملات محترف، تحتاج إلى رؤية واضحة. ما نعنيه بذلك، هو أنه ينبغي أن يكون لديك فكرة جيدة عن تحركات السوق المحتملة، و الإجراءات ذات الصلة. هناك العديد من استراتيجيات التداول المتاحة. يمكنك اختيار أن تصبح مضارباً أو متداول يومي أو متداول موضعي. لكن الأهم من ذلك هو تطوير إستراتيجية تشعر بالراحة عند استخدامها. إن تطوير مثل هذه الاستراتيجيات هي عملية تجريبية و تتطلب الكثير من الوقت والصبر.

لقد فهمت ما تفعله و لماذا تفعله. في هذه المرحلة، يثبت الحساب التجريبي مرة أخرى أنه لا يقدر بثمن لأنه يتيح لك اختبار استراتيجيتك دون أي مخاطر. لا تحبط من مقدار الوقت الذي قد يستغرقه. استمر في ذلك، وستنجح بالتأكيد.

هناك المئات من خيارات العملات المختلفة و أزواج العملات للتداول في سوق العملات، بما في ذلك الأزواج الرئيسية مثل:

أزواج ثانوية مثل:

أزواج غريبة مثل:

على سبيل المثال لا الحصر.

لتصبح متداول محترف لا تفرط في التداول على حساب تجريبي

كثير من الناس يريدون أن يصبحوا متداولين ناجحين و محترفين في الفوركس، لكن ليس كل شخص يفعل ذلك. بشكل عام، يعتبر متداول فوركس المحترف هو الشخص الذي يمكنه التداول من أجل لقمة العيش. الطريقة الوحيدة لتغطية النفقات الخاصة بك هي التداول عبر حساب حقيقي. لهذا السبب، من الضروري التبديل إلى حساب تداول حقيقي بمجرد استعدادك. إذا كنت ستستخدم حساباً تجريبيًا ، فيجب أن تكون مستعداً نحو التحول إلى حساب حقيقي.

من الصعب تحديد متى يجب عليك التبديل من حساب تجريبي إلى تداول حساب حقيقي، على الرغم من أن هذه العملية يجب ألا تستغرق أكثر من شهر واحد. تأكد من فهمك الجيد للسوق و المخاطر المرتبطة بتداول العملات الأجنبية قبل أن تتمكن من التداول مباشرة. أيضاً، ضع في اعتبارك أنه يجب عليك التبديل إلى تداول الحساب الحقيقي في الوقت المناسب. يُنصح بعدم تأجيل المتداولين للتداول المباشر لأكثر من ثلاثة أشهر بعد أن بدأوا التداول على حساب تجريبي.

لتصبح متداول محترف لا تتداول بدون تطبيق إدارة المخاطر

أخيراً، بمجرد وضع استراتيجية التداول الخاصة بك، و التحول إلى حساب تداول حقيقي، يجب أن تنتقل إلى الخطوة التالية – أو الخطوات:

  1. تعيين وقف الخسائر لكل صفقة. خلاف ذلك، الفشل شبه مؤكد.
  2. ضع خطة تداول و تمسك بها دائمًا.
  3. لا تخاطر بأكثر من 2٪ من الهامش في كل عملية تداول.
  4. حافظ على عواطفك منفصلة عن التداول.
  5. لا تتداول أبدًا للتعويض عن خسائرك.
  6. تداول فقط عندما تشعر أنها اللحظة المناسبة.
  7. لا تخف من الخسائر، فكل متداول مر في ذلك.
  8. حاول تحقيق صفقات أكثر ربحية، و احصل على صفقات أقل فشلاً.

هذا هو المسار الصحيح الذي يجب اتباعه حتى تصبح متداول فوركس ناجح. ستواجه الكثير من الخسائر و الإجهاد على طول الطريق، لكن لا تستسلم. مع الجهد و الشغف، يمكنك تعويض أي تجربة سيئة قد تكون حصلتها. إذا كنت ترغب في معرفة المزيد حول تداول الفوركس الاحترافي، يمكنك القيام بذلك من خلال “Masters of Trading التعليمية عبر الإنترنت” – التي توفر لك الفرصة لمعرفة المزيد عن علم نفس التداول المتقدم و تداول الشموع اليابانية في أسواق الفوركس و عقود الفروقات.

10 اخطاء تداول و كيف يمكنك تجنبها لتصبح متداول ناجح

ما هي أكثر أخطاء تداول الفوركس شيوعاً التي يرتكبها المتداولون؟ يناقش هذا الجزء من المقال جميع أخطاء التداول الرئيسية التي يرتكبها المتداولون في أسواق الفوركس. من الأكثر شيوعاً، إلى الأقل شيوعاً، سيوفر هذا الجزء من المقالة نظرة عامة على جميع الأشياء المهمة التي يجب عليك البحث عنها و تجنبها عند بدء تداول الفوركس (أو حتى لمتداولين الفوركس المحترفين الذين قد لا يكونوا على علم بها بعد!) .

جميع الأشخاص الذين ينضمون إلى صفوف المتداولين الماليين, يقومون بذلك بنية كسب المال، و مع ذلك، فإن قلة قليلة منهم فقط هي التي تكون في الواقع مربحة في الفوركس. ما الذي يمنع الكثير من المتداولين من النجاح؟ و ما هو الاختلاف في تداول القلة؟ يمكن أن تكون أخطاء الفوركس أمراً باهظاً الثمن و بحق.

في الواقع، في المجال الذي يحاول فيه المتداولون جني الأموال، يمكن أن يكون الخطأ البسيط مكلفاً. كما هو الحال مع أي نوع آخر من الأعمال، يتطلب تداول الفوركس أيضاً بعض الإرشادات و المبادئ التي يجب على المرء اتباعها. و من المثير للاهتمام، أنه يمكن تجنب أخطاء مبتدئين الفوركس بسهولة إذا تمكنت من التعرف عليها أولاً.

1. نقص التعليم التداول

الخطأ الأول و الأكبر في تداول العملات للمبتدئين هو عدم وجود فهم كامل لكيفية عمل الأسواق المالية. غالباً ما يعتقد مبتدئي الفوركس أن مجرد وجود استراتيجية تداول جيدة أمر كافي. و مع ذلك، فإنه ينتهي بهم الأمر دائماً إلى خسارة أموالهم. هذا هو نفسه محاولة إنشاء عمل تجاري في قطاع ليس لديك أدنى فكرة عنه. قصة مألوفة؟

إن معالجة هذه المشكلة واضحة تماماً من حيث الحل، و ليس هناك الكثير للمناقشة. تعلم كأنه لا يوجد غد، الحصول على تعليم فوركس جيد أمر في غاية الأهمية! يميل المبتدئين إلى قراءة عدد قليل فقط من الكتب الجيدة في التداول، و مقالات قليلة فقط قبل بدء التداول. إنهم يمارسون القليل جداً، متناسين أنهم يتلاعبون مع مهنة تحتاج إلى سنوات لإتقانها!

في الواقع، يميل المتداولون المبتدئين إلى معرفة القليل عن التداول المالي لدرجة أنهم غالباً ما لا يعرفون من أين يبدأون. إذاً كيف يمكن للمتداولين تجنب ارتكاب أكبر خطأ تداول في الفوركس و أكثرها وضوحاً؟

عن طريق الدراسة و القراءة و مشاهدة ندوات عبر الإنترنت و حضور ندوات التداول و التدريب على حساب تجريبي. مهما اخذت – مهما كلفت. إذا لم يكن لديك الوقت، أوجد قليلاً لذلك! أنت لا تعرف أبداً أيها ستكون لحظة بداية نجاحك، أو كم سيستغرق الأمر للوصول إلى ربح ثابت.

2. تجاهل خطة التداول

يجب أن تكون قد سمعت شيئاً عن الآثار الإيجابية لوجود خطة تداول. حسناً، ليست الأسواق المالية استثناءً في ذلك، و عدم وجود خطة تداول فوركس هي واحدة من أكثر أخطاء التداول انتشاراً التي يرتكبها متداولي الفوركس. ربما، و السبب في ذلك يرجع إلى عدم وجود فهم واضح للمتداولين كيف تبدو خطة التداول على الإطلاق.

ما هي خطة التداول؟

خطة التداول عبارة عن مجموعة صارمة من القواعد، نصفها يعتمد عليه المتداول من إستراتيجيته في التداول، و النصف الآخر مستمد من إستراتيجية الإدارة المالية الخاصة به.

إليك ما قد يبدو عليه خطة التداول:

  • ظروف السوق المحددة لدخول الصفقة
  • مقدار المال للمخاطرة في الصفقة
  • ظروف السوق المحددة للخروج إذا كنت مخطئا (وقف الخسارة)
  • ظروف السوق المحددة للخروج إذا كنت على حق (جني الأرباح)
  • الوقت التقريبي للسوق للوصول إلى هدفك
  • تدوين و تسجيل كل شيء

3. ضعف الإدارة المالية

قد تصبح الأمور محمومة في تداول الفوركس بسرعة، لأن وسطاء الفوركس يسمحوا لهم بمزيد من الحرية من حيث الرافعة المالية على حساب التداول الخاص بهم، في حين يتخلف المتداولون المبتدئين من حيث الانضباط في الإدارة المالية. مزيج من هذين يؤدي إلى مخاطر عالية، و اخطاء تداول باهظة الثمن.

إليك بعض الأشياء التي يحتاج المتداول إلى طرحها على نفسه، لتجنب ارتكاب اخطاء تداول الفوركس هذه:

  • هل يمكنني تحمل خسارة هذا المال؟
  • ما هو أقصى نسبة مئوية من إجمالي استثماراتي التي أكون مستعداً للمخاطرة بها في صفقة واحدة؟
  • ما هو الحد الأقصى لمقدار الصفقات التي يمكنني فتحها في وقت واحد؟
  • ما هي نسبة الربح / الخسارة التي تعد بها إستراتيجيتي؟
  • هل يتوافق ذلك مع نسبة المخاطرة / المكافأة لكل صفقة؟

قد تصبح الإدارة المالية في بعض الأحيان صعبة، لأنها تعتمد على الاستراتيجية. في بعض الحالات، تكون أفضل حالاً من خلال استراتيجية تعد بخسارة محتملة قدرها 1000 دولار و فوز محتمل بقيمة 500 دولار، و التي قد تعمل ثمانية مرات من عشرة. بينما، في بعض الأوقات تكون أفضل حالاً من خلال استراتيجية تعد بخسارة قدرها 500 دولار مقابل ربح قدره 1000 دولار، و لكنها تعمل مرتين من أصل خمسة. لذلك تعد التجربة و الخطأ جزءاً مهماً من العملية و سبباً آخر لوجوب استخدام المتداولين لحسابات التداول التجريبي قبل استخدام استراتيجياتهم في الأسواق الحية.

في أي حال ، إذا كنت بدأت للتو، أو إذا كنت تبحث عن أفكار جديدة ، فإن مقالاتنا التعليمية في التداول مجانية عبر الإنترنت هي أفضل مكان للتعلم من خبراء التداول المحترفين. احصل على أدلة خطوة بخطوة حول كيفية استخدام أفضل الاستراتيجيات والمؤشرات ، وتلقي رأي الخبراء حول أحدث التطورات في الأسواق الحية. انقر على لافتة أدناه للتدريب ما تعلمت عليه في حساب تجريبي مجاني!

4. تحديد الأهداف الخاطئة

ما هو النهج الأكثر صحة للتداول؟ القيام بالأمور بالطريقة الصحيحة، حتى لو كان ذلك يعني تحقيق ربح أقل أم القيام بذلك بأية طريقة أخرى، طالما أنها تعد بمزيد من العائدات؟ إنه سؤال صعب، لأن ما هو أكثر صحة لكل من المتداول و رصيد الحساب هو التوقف عن التفكير في المال تماماً. إذا كان كسب المال هو الهدف الوحيد للمتداول، خاصة في المراحل المبكرة من حياتهم الاحترافية في التداول، فإن مطاردة الأموال قد تصبح سبباً في الفشل.

عادة ما يؤدي مطاردة الأموال إلى كسر قواعد خطة التداول الخاصة بك. في صفقات محددة نادرة، قد يؤدي كسر هذه القواعد إلى زيادة العائد. و مع ذلك، على المدى الطويل، و التي قد تكون خطتك للتداول المالي، تؤدي دائماً إلى رصيد حساب فارغ. قد يحدث هذا بأحد الطرق التالية، أو عبر مزيج منها: التداول المفرط، و التحليل الزائد.

التداول المفرط: أحد الأخطاء التي يرتكبها متداولو الفوركس قد تكون ناتجة عن عدم كفاية الرسملة، مما يؤدي إلى استخدام المتداول بأحجام كبيرة تكون ببساطة كبيرة للغاية له، نسبة إلى رصيد حسابه، أو قد يكون ناتجاً عن إدمان التداول، مما ينتج عنه أوامر فتح صفقات مثلها مثل القمار في كثير من الأحيان.

5. مشكلة التداول المفرط الأولى – عدم كفاية رأس المال

تداول الفوركس يأتي عموماً على حسابات عالية الرافعة المالية كما هي. عدم وجود أموال كافية لإدارة الصفقات ببساطة يزيد فرص وقوع كارثة. لقد ذكرنا سابقاً في قسم إدارة الأموال، أنه يجب على المتداول دائمًا أن يقرر حجم المال الذي يرغب في المخاطرة به لكل عملية تداول مسبقًا.

ماذا عن المتداولين الذين ينجحون؟ كم يخاطرون؟ هل يستخدمون 100٪؟ أو 50٪؟ أو حتى 10٪ من رصيد حساباتهم في التداول؟ الجواب لا شئ من ذلك. بدلاً من ذلك، 1٪ أو 2٪ هو السقف المطلق الذي يمكنك إعتماده. و كم من رأس المال يمكن أن تشارك في وقت واحد؟ و مع كل الصفقات مجتمعة؟ الجواب هو: 5-7٪. ستتيح لك هذه الإدارة الدقيقة للأموال إتاحة مجال لأخطاء تداول الفوركس التي سترتكبها حتماً، ببساطة كجزء من عملية التعلم الخاصة بك.

حسناً اذاً ما هو الحجم الكافي؟ هنا مثال:

إذا كنت تتداول على 0.01 لوت (1000 وحدة من العملة)، و هو الحد الأدنى لحجم تداول العملات الأجنبية الذي يمكن لأي وسيط تقديمه، فستحتاج إلى ما لا يقل عن ألف دولار أمريكي من حيث الاستثمار، على حساب برافعة مالية 1:100، لتحمل فتح صفقة واحدة في وقت واحد. و بالنسبة لهذه الصفقة، لا يمكنك تعيين وقف خسارة أعلى إلى ما بين 50 إلى 60 نقطة فقط، لأن ذلك من شأنه أن يجعل المجموع الخاص بك: 5-7٪.

و نحن نتحدث عن وقف ثابت، و ليس وقفاً نفسياً، لأنه بمجرد أن يمر السعر بمستوى وقف خسارة نفسي، يبدأ المتداول في إعادة ترشيد قراراته و زيادة حجم وقف الخسارة لتفادي خسارة صفقته، مما يحيد عن خطته الأصلية الثابتة. أفضل نصيحة: لا تتجاهل أبداً خطة التداول!

إذاً كيف يمكن للتجار تجنب فرط رأس المال دون كسر قاعدة رأس المال المخاطر؟ الجواب: ادخر المال! يمكنك أن تفعل ذلك. وفّر وارن بافيت ما يصل إلى حوالي 10 آلاف دولار خلال سنوات دراسته الجامعية من خلال أداء وظائف متنوعة منخفضة الأجر. لقد نجح بذلك، حتى من دون رفاهية رافعة مالية 1:100!

6. مشكلة التداول المفرط الثانية – إدمان التداول

يمكن أن يكون تداول الأسواق المالية، و خاصة على فترات زمنية قصيرة، نشاطاً مثيراً للغاية. الأسواق تتحرك، و تدفق الأموال حقيقي، و هو مباشر. تجربة مبهجة حقاً. يبدو الأمر كما لو أن السوق يرغب في التداول. هذا الوهم لا ينبغي أن يملي عليك في التداول. لديك خطة للمتابعة، تذكر؟

مطاردة المال يأخذ حصيلة. إذا كان أحدهم يهدف إلى زيادة أرباحه، فإن المتداول ينحني عن استراتيجيته بشكل طفيف، و يدخل في المكان الذي يجب أن يتحلى بالصبر، و يخرج من حيث يجب أن يكون هادئاً. الإفراط في التحليل يأتي جنبا إلى جنب مع الإفراط في التداول.

من المحتمل أن يكون أحد أكبر الأخطاء التي ارتكبها تجار الفوركس هو أنهم يسيطرون على السوق. ذلك غير صحيح! يشبه التداول الناجح الصيد إلى حد كبير، حيث لا يملك الصياد أي سيطرة على الأسماك. لا يوجد الكثير مما يمكنك فعله حتى تصطاد السمكة الطعم. بمجرد أن يكون سعر السوق في المكان الذي تريده، فيمكنك أن تتداول. و لكن قبل تلك اللحظة، كل ما يمكنك فعله هو الجلوس بلا حراك.

تخبرك استراتيجيتك بالتحديد بظروف السوق التي يجب أن تنتظرها. إذا لم تكن هناك، ببساطة فهي ليست هناك لا تقلق. ليس لأنك افتقدتهم، و ليس لأنه يجب عليك البحث عنهم في أطر زمنية أصغر، و ليس بسبب وجود فجوة في استراتيجيتك. كلما بدأت التفكير في انتظار السوق بشكل صحيح، و بدء توفير المال بدلاً من خسارته، كلما كانت حالتك أفضل.

7. الخلط بين الغرض من التداول

قد يكون هذا مفاجأة إلى حد ما بالنسبة للبعض، و كذلك بالنسبة إلى العديد من المتداولين المبتدئين، لكن تداول الأسواق المالية عمل، بينما يعتبره معظمهم تسلية أو هواية. الخلط بين سبب رغبتك في المشاركة في التداول هو أحد أهم أخطاء تداول العملات الأجنبية التي يجب تجنبها. أولاً و قبل كل شيء، فهو يؤثر على مستوى التزامك بالتداول.

ثانياً، إنه يحدد موقفك من الأموال التي تستثمرها. الترفيه هو للمتعة. أمّا العمل لكسب المال. في التداول المالي، أنت تستثمر الأموال لتحقيق عائد على استثمارك، مما يجعل مفهوم التداول، عملاً أساسياً. إذا كنت تأمل في كسب المال على أساس ثابت في تداول الفوركس، فتصرف كرجل أعمال.

أخطاء تداول سيكولوجية في الفوركس

8. الجشع

أحد الأخطاء الشائعة في تداول العملات الأجنبية التي يمكنك ارتكابها هو الوقوع في فخ الجشع الشديد. لدى العديد من مبتدئي فوركس انطباعاً خاطئاً بأن بإمكانهم كسب 20٪، إن لم يكن أكثر، من حيث العائد خلال عام واحد. لسوء الحظ، هذه مطاردة فهد في البرية. لا يمكنك توقع مثل هذه العوائد المرتفعة بشكل واقعي إلا إذا كنت متداولاً استثنائياً و لديه خبرة كبيرة و تعليم جيد في التداول. يمكن أن يساعدك تحديد أهداف التداول الصحيحة على تجنب اخطاء تداول الفوركس، و يمكن أن يساعدك في أن تصبح تاجراً محترفاً في العملات الأجنبية.

9. سوء إدارة المخاطر

المخاطر و المكافآت تسير جنباً إلى جنب في أي سوق. الحقيقة هي أن مبتدئي فوركس لا يهتمون بهذا كثيراً.

إدارة المخاطر هي جزء أساسي يحدد نجاحك في تداول الفوركس. لا يمكنك توقع تحقيق أرباح عن طريق اتباع خطة تداول عمياء أو عن طريق استخدام مستشار خبير أو حل تجاري تلقائي. عندما تدير المخاطر بشكل فعال، يصبح تحقيق المكافآت حقيقة واقعة و ليس مجرد احتمال.

المخاطرة تقع فقط على رأس المال الذي يمكن أن تخسره، ولا شيء أكثر من ذلك. صدق أو لا تصدق، هناك العديد من مبتدئي الفوركس الذين يتاجرون برؤوس أموال لا يمكنهم تحمل خسارتها. قد يكون ذلك كارثياً لأن أسواق العملات الأجنبية، مثلها مثل معظم الأسواق الأخرى، مثل الأسهم، محفوفة بالمخاطر. لا توجد ضمانات بأنك ستجني المال دائماً. الخسائر في التداول جزء لا يتجزأ من تجارة الفوركس.

هناك أيضاً ضغوط إضافية عند تداولك بأموال لا يمكنك تحمل خسارتها. يطلب منك اتخاذ قرارات تداول غير مشروعة، لذلك حاول تجنب ذلك إن أمكن.

10. تجاهل الجانب النفسي للتداول

من اخطاء التداول للمتداولين أيضاً هو تجاهل الجانب النفسي الذي يلعب دوراً في التداول. يلعب علم النفس دوراً كبيراً في تجنب ارتكاب الأخطاء في تداول الفوركس. بعد كل شيء، الأسواق مكونة من متداولين مثلك تماماً. يعد فهم علم نفس السوق و نفسك نقطة انطلاق جيدة للتعرف على هذا الخطأ في التداول. قد تعلم بالفعل أن الخوف و الجشع هما أكثر المشاعر النفسية شيوعاً التي يمكن أن تؤثر على تداولك.

لتجنب ذلك، يجب ألا تدرب عقلك فحسب، بل يجب عليك أيضاً التعامل مع الأسواق بموضوعية.

10 نصائح للمتداول الناجح كي يتفادى الوقوع في أخطاء التداول

1. إذا أردت أن تكون غنياً – إستثمر في نفسك

يبحث الكثير من الناس عن طرق لكسب الثروة، لكنهم لا يبدأون من تلقاء أنفسهم.

ننسى دائمًا الاهتمام بأنفسنا و الاستثمار في رأس المال البشري لدينا.

أفضل شيء يمكنك القيام به هو تحسين و تطير مهاراتك طوال حياتك، على سبيل المثال، أن تكون دائمًا مرغوبًا فيه في سوق العمل و لديك المزيد من الخيارات و الأبواب المفتوحة أمامك.

نصيحة وارن بافيت هي أن تفعل كل ما هو ممكن لتحسين مهاراتك.

أول استثمار لأي مضارب أو مستثمر يجب أن يكون يكون في نفسه و مهاراته و معرفته!

إذا كنت ترغب في البدء في تنفيذ هذه النصيحة، تفضل بزيارة قسم التعليم لدينا

2. ثق بنفسك

وفقاً لوارن بافيت، تعد الثقة بالنفس أمرًا ضروريًا لتكون من بين أغنى المستثمرين.

رأيك مهم جداً، تحليلك كذلك. لذلك، من الأفضل إتباع الحدس و التحليل الخاصين بك، طالما أنك إكتسبت ما يكفي من الخبرة و المعرفة للإنتقال إلى عالم الإستثمار و التداول.

يجب ألا تكون الثقة عمياء، و لكن يجب أن تكون مبنية على أشياء ملموسة و ثابتة.

3. حوّط نفسك مع الأفضل

تلعب البيئة التي نعيش فيها يومياً دوراً أساسياً في ما الشخص الذي سيصبح كل واحد منا.

لذلك، سوف يجب أن تحيط نفسك مع الأشخاص المؤهلين، و المحفزين الذين يكملونك في مشاريعك، في شخصيتك و تجربتك, لكي تزيد من فرص نجاحك.

إن تآزر التفاعلات مع الأشخاص الناجحين مثل وارن بافيت يسرع عملية النجاح بسرعة كبيرة.

هذه ليست نصيحة استثمارية فقط من وارن بافيت على هذا النحو، لكنها نصيحة قيمة بغض النظر عن النشاط التي تخوضه!

4. لا تحافظ على السيولة طويلة الأجل

يقول وارن بافيت إنه لا يوجد استثمار أسوأ من السيولة النقدية.

في عالم الأدوات المالية، النقد هو كل شيء يحتوي على الودائع و السندات الحكومية و غيرها من أدوات سوق المال.

إذا كنت تريد أن تصبح ثريًا بسرعة، فكن واضحًا أنه لا يمكنك تنمية رأس مالك الخاص من خلال تخبئة فواتيرك تحت السجادة!

5. مؤشرات الأسهم

تظهر العديد من الدراسات أن الغالبية العظمى من المستشارين الماليين للاستثمار لا يمكنهم التغلب على سوق الأوراق المالية.

من المعروف أن الأسواق المالية تتسم بالكفاءة. هذا هو السبب في أنه من الأفضل الاستثمار في مؤشر البورصة بالكامل.

تكاليف إدارة الأصول مرتفعة جداً. حتى إذا تمكن مدير الأصول من التغلب على السوق، بعد سحب رسوم الإدارة، فإن صافي العائد أعلى أو أقل قليلاً من ربحية محفظة السوق.

إذا كنت تبحث عن طرق للثراء دون عمل، فإن استثمار رأس مالك الخاص هو الحل، طالما أن الاستثمار متنوع.

6. تنويع المحفظة الاستثمارية

سواء في التداول أو الاستثمار، لا أحد يعرف النتيجة 100 ٪ من العملية التالية التي تفتحها أو الاستثمار الذي تقوم به، لذلك فمن الضروري إستخدام التنويع في محفظتك.

التنويع يقلل المخاطر ببساطة من خلال الاستثمار في العديد من الأسهم أو المنتجات المختلفة.

لذلك، إذا انخفض سهم واحد، فمن المحتمل أن تغطي استثماراتك الأخرى خسارة هذا السهم.

7. استثمار أموالك على المدى الطويل

في حالة الاستثمار على المدى المتوسط أو حتى الطويل، من المهم معرفة الوقت اللازم للوصول إلى مستوى جذاب من الربحية.

عدم بيع أسهمك دون سبب وجيه هو نصيحة أخرى من نصائح وارن بافيت. إن قرار الاستثمار المعني هو نتيجة انعكاس طويل و مدروس، و يجب أن يكون قرار سحب المزايا قراراً مدروساً بشكل جيد و ليس رد فعل قائم على العاطفة في مواجهة التقلبات الحالية يوماً بعد يوم في أسواق المال.

8. كن صبوراً

واحدة من افضل النصائح على الإطلاق هي التحلي بالصبر عندما يتعلق الأمر بالاستثمار.

واحدة من عبارات وارن بافيت هي “أشتر الأسهم التي سوف تشعر بالراحة تماماً للحفاظ عليها لمدة 10 سنوات”.

ينصح جميع مستشاري إدارة الثروات بفترة زمنية لا تقل عن 4-5 سنوات للاستثمار في سوق الأسهم.

يمكنك أيضاً الاستثمار في العملات و السلع و العقود مقابل الفروقات الأخرى، و لكن إلى أن تكمل تدريب فوركس مناسب ، من الأفضل أن تجرب حساب تجريبي (قبل أن تبدأ في حساب حقيقي) لممارسة تداول العقود مقابل الفروقات على المؤشرات أو حتى الأسهم.

9. قبول الخسائر

تم تصميم الطبيعة البشرية بطريقة تجعل من السهل علينا قبول الربح السريع في سوق الأوراق المالية و من الصعب للغاية تحمل الخسائر، و هذا هو الحال.

سواء في سوق الأسهم أو في جميع الأسواق المالية الأخرى، من الضروري معرفة متى يجب ترك الصفقات المربحة مفتوحة و متى نحد الخسائر في الوقت المحدد.

إذا ارتكبت خطأً في أمر ما و سار بشكل سيء، فمن الأفضل أن تتحمل الخسائر قبل أن تكون أكبر. حتى أكبر المستثمرين يخسرون المال على بعض الاستثمارات.

مفتاح النجاح في التداول هو ترك الصفقات الرابحة تعمل و معرفة متى تقبل الخسائر.

10. جعل استثماراتك بسيطة

إذا كنت ترغب في إثراء نفسك من نقطة الصفر، يجب أن تفهم أولاً أن أفضل الاستثمارات هي الأسهل و الأبسط.

إذا كان سوق العملات يبدو معقدًا للغاية و لا تزال ترغب في الحصول على عائد جيد من استثماراتك، فيمكنك، على سبيل المثال، استخدام مؤشرات الأسهم مثل CAC 40 أو DAX 30 أو SP 500.

تقدم المؤشرات حلاً استثمارياً ميسور التكلفة مع مستوى مقبول من المخاطرة.

للبدء، يُنصح دائمًا بالتدرب على حساب تجريبي في بيئة خالية من المخاطر:

لحسن الحظ، تقدم Admiral Markets حساب تداول تجريبياً خالياً من المخاطر يمكّنك من القيام بذلك! قم بالتداول باستخدام أموال افتراضية و بيانات في الوقت الفعلي، في بيئة تداول خالية من المخاطر، بحيث يمكنك اختبار التقنيات الخاصة بك و اتقانها، قبل الانتقال إلى الأسواق الحية. أنقر على اللافتة أدناه لفتح حساب تداول تجريبي مجاني اليوم!

افكار اخيرة لتكون متداول ناجح في 2020

كونك متداول فوركس يعطيك الفرصة بالعمل من أي مكان تقريباً عبر الاتصال بالإنترنت. غرف الفنادق و المقاهي و- بفضل أحدث التطورات التكنولوجية – حتى أبعد زوايا في العالم. ينعم متداول الفوركس بإمكانيات نمو قوية، و من المؤكد أن أسلوب حياته يمكن أن يوفر الكثير من المتعة. لكن إذا اتبعت هذا المسار، فأنت تعلم أن هذه الهدية لا تأتي بسهولة.

كلما بدأت، أسرع ستصل إلى هناك أسرع. فلماذا لا تبدأ التداول الآن؟

إذا كان لديك أسئلة و إستفسارات لا تتردد في تسجيل بياناتك هنا, و سيتواصل معك أحد أفضل مستشارينا الماليين لتوضيح أي إستفسارات و أسئلة تدور في بالك حول موضوع, و تقديم أفضل المعلومات من خبرتهم العملية.

إذا أعجبك المقال قم بمشاركته مع الأصدقاء, و أليك أيضاً بعض المقالات التي قد تهمك:

من نحن؟

بصفتنا شركة تداول مرخصة, Admiral Markets توفر لعملائها فرصة الوصول الى اسواق المال العالمية عبر أفضل المنصات و مختلف أنواع الحسابات التى تلائم احتياجتكم. سواء كان حساب تجريبي أو حقيقي, فلديك الفرصة و القدرة على تداول العملات الأجنبية و اكثر من 8000 اداة تداول على عقود الفروقات للأسهم, مصادر الطاقة, المعادن الثمينة, و المؤشرات العالمية و بأفضل الشروط و الخدمات اللازمة لذلك.إفتح حساباً الان و إبدء قصة نجاح جديدة مع Admiral Markets.

لا تحتوي هذه المقالة ولا يجب أن تفسر على أنها تحتوي على نصائح استثمارية أو توصيات استثمارية أو عرض أو طلب لأي معاملات في الأدوات المالية. يرجى ملاحظة أن التحليل السابق هذا لا يعد مؤشرًا على الأداء الحالي أو المستقبلي ، نظرًا لأن الظروف قد تتغير بمرور الوقت. قبل اتخاذ أي قرارات استثمارية ، يجب عليك طلب المشورة من المستشارين الماليين المستقلين لضمان فهمك للمخاطر.

كيف تكون راباحاً في فترة الركود الاقتصادي – كن على استعداد

هل تعلم أن اثنين من كل ثلاثة أشخاص ببساطة غير مستعدين للركود الاقتصادي القادم؟ إنها حقيقة أكثر خوفًا مع الأخذ في الاعتبار أن المزيد والمزيد من الاقتصاديين يستعدون لبداية ركود آخر في المستقبل القريب. و مع ذلك، هناك بعض الطرق البسيطة للتحضير للركود الاقتصادي مثل فهم كيفية تأثر سوق الأوراق المالية و تعلم استراتيجيات واقية من الركود التي يستخدمها المستثمرون العالميون لتحقيق الربح منها.

زادت التكهنات بشأن الركود الاقتصادي القادم بشكل كبير في الآونة الأخيرة و بدأت تقلق المستثمرين والتجار و حتى المواطنين العاديين أكثر فأكثر.

سوق الأسهم الصاعدة منذ أكثر من 10 سنوات، التباطؤ في الاقتصاد العالمي، منحنى العائد المقلوب للسندات الأمريكية و الحرب التجارية الضارية بين أكبر اقتصادين في العالم – الولايات المتحدة و الصين هي من بين الأسباب الأكثر شيوعًا من قبل المحللين عند الحديث عن الركود الاقتصادي المقبل.

في هذه المقالة، سوف نوضح ما هو الركود الاقتصادي، و ما الذي يسببه، و كيف تؤثر على الاقتصاد و سوق الأوراق المالية، و كذلك كيفية الاستعداد للركود الاقتصادي المقبل و العديد من استراتيجيات مقاومة الركود التي يمكنك الاحتفاظ بها في ترسانتك الخاصة لتكون جاهزاً للركود الاقتصادي القادم.

ما هو الركود الاقتصادي؟

يعرف المكتب الوطني للبحوث الاقتصادية الركود بأنه “انخفاض كبير في النشاط الاقتصادي المنتشر في جميع أنحاء الاقتصاد، ويستمر لأكثر من بضعة أشهر”. يتم قياس انخفاض النشاط الاقتصادي من خلال المؤشرات الخمسة التالية: الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي، الدخل الحقيقي، العمالة، الإنتاج الصناعي و مبيعات التجزئة.

يأخذ العديد من الاقتصاديين والمحللين التعريف خطوة واحدة إلى الأمام و يحددون الركود الاقتصادي بعد ربعين سلبيين، على التوالي، في نمو الناتج المحلي الإجمالي. هناك مؤشرات أخرى أكثر وضوحًا، مثل رؤية إفلاس الشركات، و الكثير من التخفيضات في المتاجر بسبب انخفاض إنفاق المستهلكين، و انخفاض أسعار المنازل و ارتفاع معدلات البطالة.

ما هي اسباب الركود الاقتصادي؟

هناك العديد من أسباب الركود الاقتصادي. بعضها ناجم عن الحروب وبعضها عن طريق سياسات الحكومة. و بصفة عامة، فإن الركود الاقتصادي ناجم عن اختلال في الاقتصاد و الذي يحتاج إلى تصحيح.

على سبيل المثال، كان سبب الركود الاقتصادي في عام 2008 (الكساد العظيم) بسبب الوفرة غير المنطقية في سوق الإسكان. اعتقد الجميع أن أسعار المنازل ستستمر في الارتفاع، الأمر الذي أدى إلى شراء الكثير من المنازل التي لم يتمكنوا من تحمل تكاليفها. أبقى مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي أسعار الفائدة منخفضة، الأمر الذي شجع على المزيد من الاقتراض، مدعومة بقروض الفائدة فقط.

المؤسسات المالية خلقت منتجات معقدة تجمع بين القروض الجيدة و القروض المعدومة. عندما بدأ الناس بالتخلف عن سداد قروضهم، أصيب السوق بالذعر، مما أدى في النهاية إلى إفلاس البنوك و خطة إنقاذ حكومية بقيمة 700 مليار دولار.

في حين أن الكساد الاقتصادي الذي حدث في عام 2008 كان بسبب فائض الديون في الاقتصاد، فقد كان سبب الركود في عام 2001 هو ارتفاع أسعار الأصول في أسهم التكنولوجيا مما أدى إلى انهيار “فقاعة التكنولوجيا”. في الماضي، كان كل ركود فريدًا من نوعه و لكن هناك بعض القواسم المشتركة مثل أسعار الفائدة المرتفعة و فقاعات أسعار الأصول و المستويات القصوى للتضخم.

إذا كنت تريد استغلال الركود التالي و تحقيق الربح منه على عكس المتعارف عليه، فإن الخطوة المهمة هي التأكد من أن لديك الأدوات المناسبة في ترسانتك المالية. واحدة من هذه هي MetaTrader 5 – منصة التداول متعددة الأصول رقم واحد في العالم. منصة يقدمها Admiral Markets مجانًا تمامًا! الوصول إلى إمكانات الرسوم البيانية المتميزة وبيانات السوق وتحليلها في الوقت الحقيقي، وأفضل أدوات التداول المتاحة، و أكثر من ذلك. انقر على لافتة أدناه وتنزيلها مجانا تماما!

عكس منحنى العائد المقلوب على السندات و الركود الاقتصادي التالي

ذكرنا أعلاه بعض المؤشرات الاقتصادية التي يمكن أن تؤدي إلى الركود مثل البطالة و أسعار الإسكان و التضخم و انخفاض أرباح الشركات. دعونا الآن نلقي نظرة على مؤشر آخر يعطي إشارات موثوقة نسبيًا للانكماش القادم للاقتصاد – منحنى العائد المقلوب للسندات.

على الرغم من أنها ليست معروفة جيدًا للبعض، إلا أنها أحد المقاييس الأكثر شيوعًا التي يستخدمها المحللون للتنبؤ بالركود المقبل. السندات الأمريكية هي الأكثر استخداماً يتبعها منحنى العائد المقلوب. هذا ليس مفاجئًا، فهو أكبر اقتصاد و سوق مالي مع أكبر رسملة في العالم. و لكن دعونا أولاً نكتشف ما هو منحنى عائد السندات؟

يشير منحنى العائد لأجل إلى العلاقة بين أسعار الفائدة قصيرة الأجل و طويلة الأجل على الأوراق المالية ذات الدخل الثابت الصادرة عن الدولة (السندات). يمكن أن يكون هذا المنحنى رسمًا بيانيًا لعوائد السندات لأي استحقاق، من شهر واحد إلى 30 عامًا.

عندما يصبح منحنى العائد أكثر حدة، فإنه عادة ما يعكس توقعات بارتفاع أسعار الفائدة قصيرة الأجل في المستقبل، مما يشير إلى النمو الاقتصادي في المستقبل. و يبين تسطيح المنحنى التوقعات بأن الأسعار ستنهار. يحدث هذا عادة لأن السوق تتوقع أن يقوم بنك الاحتياطي الفدرالي بتخفيف السياسة النقدية لتحفيز تباطؤ الاقتصاد.

في الظروف العادية، يجب أن يأخذ الرسم البياني للعائد شكل قوس صاعد. و مع ذلك، هناك حالات شاذة مثل المنحنى المقلوب.

يتم ملاحظة ظاهرة منحنى عائد السندات العكسي عندما تقدم السندات طويلة الأجل عوائد أقل من السندات قصيرة الأجل. هذا المنحنى إشارة هبوطية لأنه يعني أن المزيد و المزيد من المستثمرين يتحولون إلى سندات حكومية طويلة الأجل، تعتبر أصول اللجوء. كل هذا على حساب الطلب على الأصول الخطرة مثل الأسهم.

يوم الأربعاء، 14 أغسطس 2020 ، انخفض العائد على سندات 10 سنوات أقل من سندات عامين. كما يظهر الرسم البياني أدناه، كان عائد العشر سنوات 1.634٪ ، و هو أقل من عائد العامين عند 1.643٪.

في الوقت نفسه، انخفضت عائدات السندات الأمريكية لمدة 30 عامًا إلى أدنى قيمة لها في التاريخ 2.02٪ ، حيث انخفضت إلى ما دون السابقة و السفلى منذ صيف 2020. يشير انعكاس منحنى العائد لسندات 2 و 10 سنوات والانخفاضات الجديدة لعائد 30 عامًا إلى أن مخاوف المستثمرين تتزايد و هم يستعدون لتباطئ الاقتصاد العالمي و الأمريكي و لما لا لركود اقتصادي محتمل.

و مع ذلك، فإن العائدات على السندات الأمريكية لمدة 30 عامًا، على الرغم من أنها عند أدنى مستويات قياسية، لا تزال أعلى من تلك التي على سندات 10 سنوات. و بالتالي، لم ينعكس منحنى العائد على كلا النوعين من السندات الأمريكية طويلة الأجل.

تظهر بيانات كريدي سويس من عام 1978، نقلا عن CNBC، أن العوائد الخمسة الأخيرة على السندات الأمريكية لمدة عامين وعشر سنوات قد أدت إلى الركود الاقتصادي. في العادة يأتي الركود التالي في الاقتصاد في المتوسط بعد 22 شهرًا من انعكاس منحنى العائد على السندات المذكورة، وفقًا للبنك السويسري.

و مع ذلك، هناك أخبار جيدة للمستثمرين في سوق الأوراق المالية، فوفقًا لبيانات Credit Suisse، فإن عوائد الأسهم السلبية تأتي بعد 18 شهرًا فقط من تحول المنحنى. للسنة التالية، بعد انعكاس منحنى 2 و 10 سنوات، يرتفع مؤشر S&P 500 بمتوسط 12٪.

بالعودة إلى التاريخ، سنرى أن العلاقة بين منحنى العائد و الركود التالي ليست قوية جدًا. لكن بعد الحرب العالمية الثانية، تنبأت الانتكاسات بـ 7 من حالات الركود التسعة الماضية، وفقًا لسون وون سون، أستاذ الاقتصاد في جامعة لويولا ميريماند ورئيس اقتصاد SS.

يبدو منحنى العائد المقلوب كمؤشر رئيسي للتباطؤ في الاقتصاد، و لكنه يبدو أشبه بإشارة تحذير مبكر أكثر من كونه إشارة إلى أن الركود يلوح في الأفق. يوضح الرسم البياني أدناه انعكاس منحنى العائد للسندات الأمريكية لمدة 2 و 10 سنوات (الخط الأحمر) وفترة الركود (موضحة باللون الرمادي).

كم يستمر الركود الاقتصادي؟

الخبر السار هو أن معظم فترات الركود الاقتصادي في أكبر اقتصاد في العالم – الولايات المتحدة، في معظم الحالات، ليست طويلة جدًا. إذا نظرنا إلى الدورات الاقتصادية العشر الأخيرة منذ عام 1950، يمكننا أن نرى أن الركود الاقتصادي استمر من 8 إلى 18 شهرًا، و متوسط مدته هو 11 شهرًا. منذ 65 عامًا، كانت الولايات المتحدة في حالة ركود رسمي في أقل من 15٪ من جميع الشهور. بالإضافة إلى ذلك، فإن الأثر الاقتصادي الصافي لمعظم حالات الركود صغير نسبيًا.

و مع ذلك، بالنسبة لأولئك الذين تأثروا بشكل مباشر بالكساد الاقتصادي، مثل أولئك الذين تم تسريحهم و الذين أغلقوا أعمالهم، يمكن يشعروا أن هذا استمر إلى الأبد. لكن المستثمرين الذين لديهم أفق أطول أجلاً سيكون لديهم فرصة أفضل للبقاء في حالة ركود اقتصادي من أولئك الذين حددوا أهدافًا قصيرة المدى.

يعزز متوسط التوسع الاقتصادي الاقتصاد بمعدل 24٪، في حين أن متوسط الركود يخفض الناتج المحلي الإجمالي للولايات المتحدة بأقل من 2٪ في المتوسط. يمكن أن يكون العائد على الأوراق المالية موجبًا طوال فترة الانكماش. و بالتالي، فإن الدلائل تشير إلى أن بعض أكبر ارتفاعات سوق الأسهم قد حدثت في المراحل الأخيرة من الركود الاقتصادي.

يمكن ملاحظة أداء الأسهم القوية الأخرى في الفترات التي سبقت دخول الاقتصاد الركود مباشرة.

كيف يؤثر الركود الاقتصادي في سوق الأسهم؟

من المهم الإشارة إلى أن سوق الأوراق المالية ليس مؤشراً على الركود الاقتصادي. و ذلك لأن سوق الأسهم يمثل وجهات نظر المستثمرين حول الأرباح المستقبلية للشركات المدرجة في البورصة، و ليس حالة الاقتصاد.

و مع ذلك، في حالة ركود المستهلك عادة ما تنفق أقل، مما يمكن أن يؤدي إلى خفض الوظائف، والتي يمكن أن تؤثر على الربحية أو الأرباح المستقبلية للشركة. هذا هو السبب في وجود تداخل بين الركود الاقتصادي و تراجع سوق الأسهم. على سبيل المثال، دعونا نلقي نظرة على الركود المالي لعام 2008 ومؤشر داو جونز 30 لسوق الأسهم (DJI 30)، والذي يمثل ثلاثين شركة أمريكية من مجموعة متنوعة من القطاعات مثل Apple و Nike و McDonald’s وما إلى ذلك.

المصدر: Admiral Markets MetaTrader 5 ،مخطط DJI 30 الشهري – نطاق البيانات: من 1 مايو 2005، إلى 15 أغسطس 2020، تم الوصول إليه في 15 أغسطس 2020، الساعة 1:56 مساءً بتوقيت جرينتش. – يرجى ملاحظة: الأداء السابق ليس مؤشراً موثوقاً للنتائج المستقبلية.

يظهر المربع الأصفر في الرسم البياني أعلاه انخفاض مؤشر داو جونز 30 من أكتوبر 2007 إلى مارس 2009. في حين انخفض المؤشر بشكل كبير خلال هذا الوقت، إلا أنه انخفض قبل أن يبدأ الاقتصاد في الانتعاش مرة أخرى. هذا لأنه خلال فترة الركود ستقوم البنوك المركزية عادة بتخفيض أسعار الفائدة لجعل تكاليف الاقتراض أرخص على أمل أن تستخدم الشركات رأس المال للاستثمار في النمو و الابتكار و التوظيف وما إلى ذلك. و الفكرة هي جعل الاقتصاد ينمو مرة أخرى.

فهم هذا يعني أنه يمكنك البدء في الاستعداد للركود الاقتصادي التالي باستخدام استراتيجيات مقاومة الركود، كما سنشرحها في الأقسام التالية.

كيف تستفيد من الركود الاقتصادي مع Admiral Markets

يعتقد الكثير من الناس أن محاولة التنبؤ بوقت الركود الاقتصادي هي الطريقة الأكثر أهمية للاستعداد. في الواقع، يعد الوصول إلى منتجات التداول المالية المناسبة لتكون قادرًا على الاستفادة من أي تحركات رئيسية في السوق أكثر أهمية من ذلك بكثير.

قبل أن ننظر إلى العديد من استراتيجيات التداول المقاومة للركود الاقتصادي، إليك كيف يمكنك البدء في الاستعداد للركود التالي:

1. افتح حساب تداول مع وسيط مرخص

في أوقات عدم اليقين الاقتصادي، مثل الركود، تريد أن تثق في أن وسيطك يخدم مصالحك الفضلى و أنك تدير عملية كفؤة. يقدم الوسطاء الذين يخضعون للتنظيم و الترخيص من قبل أكثر الجهات التنظيمية المالية شهرة في العالم مثل هيئة السلوك المالي في المملكة المتحدة (FCA) درجة أعلى من الاستقرار المالي والأمان.

تخضع Admiral Markets لأربعة من أكثر الجهات التنظيمية المالية المعترف بها في العالم: هيئة السلوك المالي في المملكة المتحدة (FCA)، و لجنة الأوراق المالية والاستثمارات الأسترالية (ASIC)، ولجنة قبرص للأوراق المالية والبورصة (CySEC) و هيئة الرقابة المالية الإستونية (EFSA).

2. تعلم كيفية استخدام عقود الفروقات (CFDs) للاستفادة من الأسواق الهابطة

هناك العديد من فوائد و مخاطر في تداول عقود الفروقات. و مع ذلك، من خلال التداول معهم، يمكن أن يستفيد المستخدمون من الأسواق الهابطة و كذلك من الأسواق الصاعدة – وهذا شيء نناقشه بمزيد من التفصيل في أول إستراتيجية تداول مقاومة للركود أدناه.

قد يكون تعلم الطريقة التي يعمل بها تداول العقود مقابل الفروقات مفيدًا في حالة ركود حيث تتراجع بعض الأسواق و بعضها في ارتفاع، مما يوفر المرونة اللازمة للتداول في حالة ركود اقتصادي أتٍ.

يمكن أيضًا التمسك بحساب تداول الأسهم التقليدي و الذي يسمح بالقدرة على الاستثمار في أسهم الشركة. على الرغم من أنه لا يمكنك الربح من السوق الهابط في هذا الحساب، فهناك مزايا أخرى مثل القدرة على جمع دفعات الأرباح. ومع ذلك، فإن القدرة على الوصول إلى مختلف المنتجات التجارية المالية من نفس الوسيط قد تكون مفيدة.

3. ممارسة التداول على منصة تداول سهلة الاستخدام, سريعة و آمنة

منصة التداول الأكثر شعبية في العالم هي MetaTrader 4 و MetaTrader 5 و MetaTrader WebTrader والتي يمكن لمستخدمي Admiral Markets تنزيلها مجانًا. سواء كنت تتداول على جهاز كمبيوتر شخصي أو Mac أو Android أو iOS، يمكنك الوصول إلى مجموعة MetaTrader من منصات التداول و التمتع بميزات تخطيطية فائقة الجودة و مجموعة واسعة من فئات الأصول للتداول عليها و بيانات السوق المجانية و الأخبار بالإضافة إلى مجموعة واسعة من المؤشرات التداول الفنية والأساسية.

عند الاستعداد لتداول الأسواق المالية خلال فترة الركود الاقتصادي، من المهم أن تعرف بالفعل كيفية استخدام منصة التداول الخاصة بك، وكيفية الوصول إلى الأسواق المختلفة و كيفية إجراء تداول مباشر. وذلك لأن الكثير من المستثمرين و المتداولين سوف يتبارون لضبط وإدارة محافظهم الاستثمارية بشكل مناسب، مما قد يؤدي إلى تحرك الأسواق بسرعة كبيرة. أنت بالتأكيد لا تريد أن تبطئ في معرفة كيفية فتح منصة التداول الخاصة بك!

يعد حساب التداول التجريبي طريقة مثالية لبدء التدريب في بيئة خالية من المخاطر، والتأكد من أنك مستعد عندما يحين الوقت المناسب. ما عليك سوى اتباع الخطوات الموجودة في هذا الفيديو للبدء:

4. تعرف على فئات الأصول المتعددة مثل الفوركس و الأسهم و السلع و المؤشرات

هناك مجموعة متنوعة من الأسواق للتداول عليها في الأسواق المالية مثل الفوركس و الأسهم والسلع و المؤشرات و السندات والعملات الرقمية. يمكن أن تظهر بعض هذه الأسواق ميولًا للارتفاع أو الانخفاض خلال فترة الركود الاقتصادي.

على سبيل المثال، في إحدى استراتيجيات مقاومة الركود في القسم التالي، سنناقش ميل المستثمرين إلى الانتقال إلى أصول “الملاذ الآمن” مثل الذهب و الفرنك السويسري.

يشير أصل الملاذ الآمن إلى الأسواق التي من المتوقع أن تحتفظ بقيمتها حتى عندما تتعرض الأسواق المالية العالمية لضربة. يعتبر الفرنك السويسري آمنًا بسبب استقرار الحكومة السويسرية و نظامها المالي. يعتبر الذهب ملاذا آمنا بسبب استخدامه كشكل من أشكال العملة في العصور القديمة.

يمكن أن يساعدك فهم فئات الأصول المختلفة التي يمكنك تداولها في الاستعداد للتداول في أوقات الركود، كما ستكتشف في القسم التالي.

جاهز؟ يمكنك الآن فتح حساب تداول تجريبي مجاني مع Admiral Markets من خلال النقر على اللافتة أدناه:

كيف تستعد للركود الاقتصادي المقبل

بمجرد أن تقوم بإعداد حساب تداول و تنزيل منصة التداول MetaTrader، فإن الخطوة التالية في الاستعداد للركود هي بناء خطة تداول مع سلة من استراتيجيات التداول المقاومة للركود.

في هذه المقالة، سنركز على ثلاث استراتيجيات واقية من الركود عبر مجموعة متنوعة من الأسواق. يمكنك أيضًا عرض المزيد من الإستراتيجيات لاستخدامها في ظروف السوق المختلفة في مقالة “إستراتيجيات التداول لهذا العام”.

استراتيجيات تداول أثناء الركود الاقتصادي

لفهم الاستراتيجيات أدناه حقًا، من الأفضل فتح منصة Admiral Markets MetaTrader الخاصة بك حتى تتمكن من اتباع الأمثلة على مخططاتك الخاصة.

# 1 تنويع محفظة الأسهم الخاصة بك عن طريق تنويع القطاعات

بالنسبة لأولئك الذين يملكون أسهم الشركات في محفظة تداول الأسهم، هناك خطر من أن أداء هذه الأسهم سيكون ضعيف خلال فترة الركود. قد يحاول بعض المستثمرين “التحوط” من تعرضهم من خلال بيع عقود CFD على المؤشرات (شرح في الإستراتيجية التالية المقاومة للركود أدناه). الهدف هو أن أي أرباح من التداول في سوق هابطة ستعوض أي خسائر من الانخفاضات في محفظة تداول الأسهم. و مع ذلك، وهذا هو أسهل من القيام به.

من أجل الاستعداد للركود ، قد ينظر المستثمرون في استخدام “تناوب القطاع”. هذه هي الممارسة المتمثلة في إعادة التوازن إلى محفظة الأوراق المالية في قطاعات تحقق أداءً أفضل عادةً. على سبيل المثال، في حالة الركود الاقتصادي، تميل القطاعات “الدفاعية” مثل السلع الأساسية للمستهلكين و المرافق و الرعاية الصحية إلى الأداء بشكل أفضل من القطاعات الأخرى مثل حرية المستهلك التقديرية و التجزئة و ما إلى ذلك. و ذلك لأن هذه الشركات تقدم خدمات أو منتجات سيظل الناس بحاجة إليها بغض النظر عما يفعله الاقتصاد.

قد يحاول المستثمرون أيضًا التوافد على الأسهم ذات الأرباح المرتفعة. إذا كنت تستثمر في أسهم شركة، فأنت مؤهل للحصول على أرباح تمثل في الأساس جزءًا من أرباح الشركة. بشكل أساسي، يحاول المستثمرون العثور على أفضل الأسهم الموزعة للدخل.

من أبسط الطرق لبدء الاستثمار في الأسهم عن طريق فتح حساب Invest.MT5، والذي يمكنك من الاستثمار في الأسهم و صناديق الاستثمار المتداولة من 15 من أكبر البورصات في العالم من خلال منصة التداول MetaTrader 5. وتشمل المزايا الأخرى بيانات السوق المجانية في الوقت الحقيقي، وتحديثات السوق الممتازة، و بدون رسوم صيانة حساب، و عمولات المعاملات منخفضة و دفع أرباح الأسهم! يمكنك فتح حساب استثماري بالنقر على البانر أدناه:

# 2 بيع عقود مؤشرات الأسهم CFD

مع Admiral Markets، يمكنك التداول على مجموعة من مؤشرات العقود مقابل الفروقات مثل (Dow Jones 30 (DJI 30 و DAX 30 الألماني (DAX 30) و FTSE 100 و غيرها. لمعرفة الأسواق التي يمكنك التداول عليها، اتبع الخطوات التالية:

  1. افتح ميتاتريدر.
  2. افتح قسم Market Watch من قائمة عرض في الأعلى أو بالضغط على Ctrl + M في لوحة المفاتيح. سيؤدي هذا إلى فتح قائمة برموز السوق على الجانب الأيسر من الرسم البياني الخاص بك.
  3. انقر بزر الماوس الأيمن على نافذة Market Watch وحدد الرموز أو اضغط على Ctrl + U على لوحة المفاتيح.
  4. سيؤدي ذلك إلى فتح النافذة الموضحة أدناه والتي توضح بالتفصيل جميع الأسواق المتاحة لك للتداول.
  5. حدد مؤشرات النقدية.

إخلاء المسئولية: الرسوم البيانية للأدوات المالية في هذه المقالة هي لأغراض توضيحية و لا تشكل نصيحة تجارية أو طلب شراء أو بيع أي أداة مالية مقدمة من Admiral Markets (العقود مقابل الفروقات، صناديق الاستثمار المتداولة في البورصة، أسهم) . الأداء في الماضي ليس بالضرورة مؤشراً على الأداء في المستقبل.

تمثل مؤشرات سوق الأوراق المالية مجموعة مختارة من مختلف الشركات المدرجة في البورصة. على سبيل المثال، يتم حساب مؤشر داو جونز 30 باستخدام أسعار الإغلاق و القيمة السوقية لـ 30 شركة أمريكية. و يشمل ذلك Apple و Boeing و Pfizer و Microsoft و Nike و Wal-Mart والمزيد.

نظرًا لأن الشركات تميل إلى النضال في أوقات الركود الاقتصادي، تميل أسعار الأسهم إلى الانخفاض. لذلك، بدلاً من شراء سهم أو الاستثمار في مؤشر مع توقع ارتفاع السعر و تبيعه بربح، يمكنك القيام بالعكس من خلال تداول العقود مقابل الفروقات لمؤشر الأسهم.

مع انخفاض أسعار الأسهم الفردية، ينخفض المؤشر الذي يحتفظ بها. لذلك، غالبًا ما يبيع المتداولون مؤشرات (Short Selling) من أجل الربح المحتمل من انخفاض الأسعار. يتيح لك استخدام العقود مقابل الفروقات فتح صفقة “بيع”، مما يعني أنك تبيع عقود الفروقات بسعر أعلى على أمل أن ينخفض السعر ويمكنك إغلاق الصفقة عن طريق شرائها مرة أخرى بسعر أقل و تحقيق ربح على الفرق.

بالطبع، إذا ارتفع السوق، فسوف يفقد المتداول أمواله، لذلك تعد إدارة المخاطر ضرورية.

بالنسبة للمتداولين المبتدئين، من الأفضل إبقاء المخاطرة منخفضة في البداية واستخدام وقف الخسائر، و هي مستويات أوامر السعر التي تضعها في تذكرة صفقة التداول الخاصة بك للخروج من السوق بسعر محدد لتقليل أي خسائر محتملة.

لبيع مؤشرات الاسهم CFD، اتبع الخطوات التالية:

استخدم إستراتيجية تداول لتحديد مستويات الدخول و وقف الخسارة و مستويات السعر المحتملة.

حدد المؤشر في منصة MetaTrader من خلال تحديد المؤشر في نافذة Market Watch، و انقر بزر الماوس الأيسر فوقه، مع الاستمرار في الرسم البياني و إفلاته هناك.

انقر بزر الماوس الأيمن على المخطط، وحدد Trading -> New Order، أو اضغط F9 على لوحة المفاتيح.

سوف تظهر بطاقة الطلب الموضحة أدناه و يمكنك النقر فوق البيع أو الشراء Sell By Market و Buy By Market.

السؤال الآن، ما هي استراتيجية أو أدوات التداول التي تستخدمها للمساعدة في تحديد متى يتم بيع السوق؟ هناك مجموعة متنوعة من الأدوات التي يمكن للتجار استخدامها لمصلحتهم مثل المؤشرات الفنية وأنماط تداول حركة السعر.

يمكنك الاشتراك في Premium Analytics من هنا مجاناً!

# 3 اشترِ عقود فروقات الذهب

الذهب هو سوق شعبي للمتداولين والمستثمرين في أوقات عدم اليقين الاقتصادي. و يرجع ذلك إلى وضعها كأصل “ملاذ آمن”، حيث يعود تاريخ الذهب إلى العصور القديمة عندما تم استخدامه كشكل من أشكال العملة. في الركود المالي لعام 2008، خرج المستثمرون من سوق الأسهم لصالح سوق الذهب، كما يوضح الرسم البياني أدناه:

المصدر: Admiral Markets MetaTrader 5 ، مخطط الذهب – شهري – نطاق البيانات: من 1 يناير 1992 إلى 15 أغسطس 2020، تم الوصول إليه في 15 أغسطس 2020، الساعة 4:08 مساءً بالتوقيت الصيفي البريطاني. – يرجى ملاحظة: الأداء السابق ليس مؤشراً موثوقاً به للنتائج المستقبلية.

في الرسم البياني طويل المدى فوق على الذهب، يبرز المربع الأصفر بداية 2008 إلى الذروة التي وصل إليها سوق الذهب في سبتمبر 2020. وبينما كانت أسعار الذهب تتحرك بالفعل الى الأعلى قبل الركود المالي، تسارعت الحركة إلى الاتجاه الصعودي عندما عقبت ضرب الركود في حالات إفلاس الشركات و عمليات إنقاذ البنوك.

من بين جميع المعادن الثمينة، يعد الذهب أكبر سوق منهم، و هو السوق الذي يقدم تنوعًا للمستثمرين في أوقات الركود الاقتصادي بالإضافة إلى فرص تجارية قصيرة و طويلة الأجل بسبب تقلب الأسعار المرتفع و تحيز الاتجاه. يمكن للمتداولين مع Admiral Markets تداول الذهب بدون عمولة.

كيفية الاستعداد للركود المقبل اليوم – الخلاصة

يعد الوصول إلى منتجات التداول المرنة و مجموعة متنوعة من فئات الأصول و منصة تداول سريعة و آمنة أمرًا ضروريًا في الاستعداد للركود الاقتصادي المقبل. مع Admiral Markets يمكنك:

  • تداول مع وسيط راسخ ينظمه أربعة هيئات تنظيمية مالية عالمية بما في ذلك هيئة السلوك المالي في المملكة المتحدة.
  • قم بالوصول إلى منصات التداول الأسرع و الأكثر أمانًا من MetaTrader على أجهزة الكمبيوتر الشخصية وأجهزة Mac و Android و iOS.
  • تداول 24 ساعة في اليوم، خمسة أيام في الأسبوع.
  • الاستفادة من سياسة حماية الحساب من الرصيد السلبي لراحة البال.

إذا كنت تشعر بالإلهام لبدء التداول، أو قدمت هذه المقالة بعض الأفكار الإضافية لمعرفتك الحالية، فقد يسعدك معرفة أن Admiral Markets توفر القدرة على التداول مع الفوركس و عقود الفروقات على ما يصل إلى 80 عملة و الاف الأسهم و الأسواق المختلفة للسلع و مصادر الطاقة، مع آخر تحديثات السوق و التحليل الفني المقدمة مجانا! انقر فوق الشعار أدناه لفتح حسابك الحقيقي اليوم!

قل نعم للأفضل

هل أنت مستعد لبدء التداول مع مع افضل شركات التداول المرخصة الحائزة على جوائز عالمية؟ و فتح حساب لتبدأ نجاحك في التداول اليوم.

  • يتم تنظيم شركات الاستثمار Admiral Markets بواسطة FCA و ASIC و CySEC و EFSA.
  • تداول أكثر من 8000 أداة مالية: العقود مقابل الفروقات على الفوركس والأسهم والمؤشرات والسلع والعملات المشفرة وغيرها.
  • منصات التداول العالمية: قم بالتداول مع منصة التداول متعددة الأصول الأولى في العالم ، MetaTrader 5 ، التي يتم شحنها عن طريق المكوّن الإضافي MetaTrader Supreme Edition.
  • الدعم المحلي والخبرة العالمية: مع أكثر من 16 مكتبًا محليًا، نقدم الدعم متعدد اللغات عبر الهاتف والبريد الإلكتروني والدردشة الحية.

إذا كان لديك المزيد من الأسئلة و الإستفسارات, لا تتردد في تسجيل بياناتك هنا, و سيتواصل معك أحد أفضل مستشارينا الماليين لتوضيح أي إستفسارات و أسئلة تدور في بالك, و تقديم أفضل المعلومات من خبرتهم العملية.

أليك أيضاً بعض المقالات التي قد تهمك:

من نحن؟

بصفتنا شركة تداول مرخصة, Admiral Markets توفر لعملائها فرصة الوصول الى اسواق المال العالمية عبر أفضل المنصات و مختلف أنواع الحسابات التى تلائم احتياجتكم. سواء كان حساب تجريبي أو حقيقي, فلديك الفرصة و القدرة على تداول العملات الأجنبية و اكثر من 8000 اداة تداول على عقود الفروقات للأسهم, مصادر الطاقة, المعادن الثمينة, و المؤشرات العالمية و بأفضل الشروط و الخدمات اللازمة لذلك.إفتح حساباً الان و إبدء قصة نجاح جديدة مع Admiral Markets.

إخلاء المسئولية: توفر البيانات المقدمة معلومات إضافية فيما يتعلق بجميع التحليلات و التقديرات و التشخيصات و التوقعات أو غيرها من التقييمات أو المعلومات المماثلة (المشار إليها بـ “التحليل”) المنشورة على الموقع الإلكتروني لشركة Admiral Markets. قبل اتخاذ أي قرارات إستثمارية ، يرجى الإنتباه إلى ما يلي:

1. يتم نشر التحليل لأغراض إعلامية فقط و لا يمكن بأي حال تفسيره على أنه نصيحة أو توصية إستثمارية.

2. يتم اتخاذ أي قرار إستثماري من قبل كل عميل بمفرده في حين أن Admiral Markets لن تكون مسؤولة عن أي خسارة أو ضرر ناتج عن أي قرار من هذا القبيل، سواء كان ذلك بناءً على التحليل أم لا.

3. يتم إعداد كل تحليل بواسطة محلل مستقل (يشار إليه فيما يلي باسم “المؤلف”) استنادًا إلى تقديرات المؤلف الشخصية.

4. لضمان حماية مصالح العملاء و عدم إضرار موضوعية التحليل، وضعت Admiral Markets الإجراءات الداخلية ذات الصلة لمنع و إدارة تضارب المصالح.

5. في حين يتم بذل كل جهد ممكن لضمان موثوقية جميع مصادر التحليل وتقديم جميع المعلومات، قدر الإمكان، بطريقة مفهومة و في الوقت المناسب و بشكل دقيق و كامل، لا تضمن Admiral Markets دقة أو اكتمال أي المعلومات الواردة في التحليل. تشير الأرقام المقدمة إلى أن الإشارة إلى أي أداء في الماضي ليس مؤشراً موثوقاً للنتائج المستقبلية.

6. لا ينبغي تفسير محتويات التحليل على أنها وعد صريح أو ضمني من قبل Admiral Markets بأن العميل يجب أن يستفيد من الاستراتيجيات الواردة فيه أو أن الخسائر المرتبطة به قد تكون أو ستكون محدودة.

7. لا ينبغي تفسير أي نوع من الأداء السابق أو النموذجي للأدوات المالية المشار إليها في المنشور على أنه وعد صريح أو ضمني من قبل Admiral Markets عن أي أداء مستقبلي. قد تزداد وتنخفض قيمة الأداة المالية ولا يتم ضمان الحفاظ على قيمة الأصول.

8. قد تخضع التوقعات الواردة في التحليل لرسوم أو ضرائب أو رسوم أخرى، بناءً على موضوع المنشور. قائمة الأسعار المطبقة على الخدمات التي تقدمها Admiral Markets متاحة للعامة من خلال موقع Admiral Markets.

الأدوات ذات الرافعة المالية (بما في ذلك عقود الفروقات) هي مضاربة بطبيعتها وقد تؤدي إلى خسائر أو ربح. قبل أن تبدأ التداول، يجب عليك التأكد من أنك تفهم كل المخاطر.

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

الفوركس والخيارات الثنائية للمبتدئين
Leave a Reply

;-) :| :x :twisted: :smile: :shock: :sad: :roll: :razz: :oops: :o :mrgreen: :lol: :idea: :grin: :evil: :cry: :cool: :arrow: :???: :?: :!: